عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

جبهة البوليساريو تعلن انتهاء التزامها باتفاق وقف إطلاق النار مع المغرب

إبراهيم غالي زعيم جبهة البوليساريو
إبراهيم غالي زعيم جبهة البوليساريو   -   حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

أعلنت جبهة البوليساريو اليوم السبت رسمياً انتهاء التزامها باتفاق وقف إطلاق النار الموقع مع المغرب عام 1991.

وقالت وكالة الأنباء الصحراوية إن قائد الجبهة إبراهيم غالي أصدر مرسوماً أوكل فيه "لقيادة أركان جيش التحرير الشعبي الصحراوي اتخاذ كافة الإجراءات والتدابير المتعلقة بتنفيذ مقتضيات هذا المرسوم".

كذلك كلف المرسوم رئيس الوزراء التابع للجبهة "بإتخاذ الإجراءات والتدابير المتعلقة بتنفيذ مقتضيات حالة الحرب فيما يخص تسيير وإدارة المؤسسات والهيئات الوطنية وضمان انتظام الخدمات".

وأكدت الجبهة المطالبة باستقلال الصحراء الغربية المتنازع عليها مع المغرب تواصل القتال، غداة العملية العسكرية التي نفذها المغرب الجمعة "لتأمين" المعبر الحدودي بالمنطقة العازلة للكركرات باتجاه موريتانيا.

وقال وزير خارجية الجبهة محمد سالم ولد السالك لوكالة فرانس برس "تستمر المعارك بعد انسحاب القوات المغربية من الكركرات"، دون الإدلاء بأية تفاصيل.

وأضاف أن اتفاق وقف إطلاق النار، المعمول به منذ 1991 تحت رعاية الأمم المتحدة، "صار من الماضي".

وتابع ولد السالك "يجب على الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي أن يفرضا على المغرب احتراماً تاماً لحدوده ولحدود جيرانه".

وقالت وزارة دفاع البوليساريو في بيان ليل الجمعة إن قواتها نفذت "هجمات مكثفة" على مواقع الجيش المغربي في المحبس وحوزة وأوسرد والفرسية "مخلفة خسائر في الأرواح والمعدات".

ولم يتسن لوكالة فرانس برس التأكد من صحة هذه الأنباء من مصادر مستقلة.

ولم يعلن المغرب عن وقوع أية معارك مع مقاتلي البوليساريو، سواء في الكركرات أو غيرها من المواقع العسكرية على طول الجدار الذي يفصل قواته عن مقاتلي البوليساريو على نحو 2700 كيلومتر، منذ نهاية الثمانينات.

viber

وأشار بيان القيادة العامة للجيش المغربي فقط إلى تعرض عناصره لإطلاق نار ردوا عليه أثناء تدخلهم في الكركرات الجمعة "دون تسجيل أي خسائر بشرية".

المصادر الإضافية • أ ف ب