عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: نائب الرئيس الأمريكي يحضر مراسيم استقبال جثامين جنود أمريكين قتلوا في تحطم مروحية بمصر

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
استعادة جثمان ثلاثة جنود أمريكين من صمر
استعادة جثمان ثلاثة جنود أمريكين من صمر   -   حقوق النشر  AP Photo
حجم النص Aa Aa

حضر نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، الإثنين، إلى قاعدة دوفر الجوية في ديلاوير التي استقبلت جثامين 3 جنود أمريكين قتلوا في تحطم مروحية في سيناء المصرية.

وقال الجيش الأمريكي إن فريقا من الجيش نقل رفات كل من الضابط الأول بالجيش دالاس جارزا من نورث كارولينا، وضابط الصف الثاني مروان غبور من ماساتشوستس والرقيب كايل ماكي من أوهايو.

كان جارزا وغبور وماكي ثلاثة من خمسة جنود أمريكيين قتلوا في حادث تحطم مروحية أثناء قيامهم بمهمة حفظ سلام في شبه جزيرة سيناء المصرية.

ويشكل الجنود جزءا من قوة دولية تراقب اتفاق السلام الإسرائيلي المصري المبرم منذ أربعة عقود.

وقالت القوة متعددة الجنسيات ومراقبون إن الجنود كانوا في مهمة روتينية عندما تحطمت مروحية بلاك هوك يوم الخميس بالقرب من مدينة شرم الشيخ، وهو منتجع مصري شهير على البحر الأحمر.

كما قتل جندي فرنسي من قوات حفظ السلام وضابط تشيكي، وأصيب أمريكي سادس كان على متن المروحية.

وتنص ملاحق معاهدة السلام الإسرائيلية المصرية على نزع السلاح من سيناء وقد نشرت بموجبها قوة مراقبة متعددة الجنسيات منذ عام 1981.

تضم هذه القوة حاليًا ما يزيد قليلاً عن 1100 جندي من جنسيات مختلفة منتشرين في سيناء التي تنشط فيها حاليا مجموعات مسلحة من مختلف التوجهات، بما في ذلك الفرع المحلي لتنظيم الدولة الإسلامية.

وتواجه مصر منذ سنوات تمرّداً إسلامياً في شمال سيناء تصاعدت حدّته بعد إطاحة الجيش بالرئيس الإسلامي محمد مرسي في 2013 في أعقاب احتجاجات شعبية حاشدة.

وفي شباط/فبراير 2018 أطلقت قوات الأمن المصرية، من الجيش والشرطة، حملة واسعة ضدّ مجموعات مسلّحة ومتطرّفة في أنحاء البلاد، خصوصاً المتمركزة منها في شمال سيناء. ومنذ بدء الحملة، قُتل نحو 930 شخصاً يشتبه في أنّهم إرهابيون وقرابة 75 عسكرياً، وفق إحصاءات الجيش.