عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

كوفيد-19: جائزة تقديراً لعمل الممرضات الأوروبيات

صورة من الارشيف من مظاهرة للممرضات في اليونان
صورة من الارشيف من مظاهرة للممرضات في اليونان   -   حقوق النشر  Thanassis Stavrakis/AP2011
حجم النص Aa Aa

سيتذكر الجميع الدقائق التي صفق فيها الناس لمقدمي الرعاية الصحية، من شرفات المنازل خلال ربيع عام 2020، تعبيراً عن تقديرهم لجهود العاملين في الخطوط الأمامية لمواجهة فيروس كورونا.

هذا الأسبوع جهودهم آتت أُكلها مرة أخرى حيث حصل الاتحاد الأوروبي للممرضات على جائزة مرموقة ضمن النسخة الخامسة لجائزة المرأة الأوروبية .

وتعرب إليزابيث آدمز، رئيسة الاتحاد الأوروبي للممرضات، عن تقديرها لهم: "فيما يتعلق بالممرضات، فقد تجاوزن البطولة ونكران الذات، إنهن ملتزمات بصحة جميع المواطنين الأوروبيين الذين يحتاجون إلى المساعدة".

أظهرت الدراسات أن النساء يقمن بمعظم أعمال الرعاية غير مدفوعة الأجر قبل ظهور وانتشار كوفيد-19، وهو اختلال في التوازن أصبح أكثر وضوحاً. بالنسبة لعضوة لجنة التحكيم هذه، مكافأة الممرضات خلال هذه الفترة أمر ضروري.

من بين النساء المخلصات بشكل خاص، البلجيكية فيرلي إيجينرا، لقد قامت بإيصال الطعام، ومساعدة الأسر باستخدام الدراجات الهوائية. بالنسبة لها، كان الدور الأول للممرضة هذا العام هو أن تكون "صديقة جيدة".

وعن هذا الأمر تقول إيجينرا: "حاولت الممرضات والعاملات الاجتماعيات لدينا تلبية الاحتياجات، حاضرات للاستماع إلى العائلات. ولم تنقطع الزيارات المنزلية، خاصة في الأحياء الفقيرة في بروكسل. وأحياناً الممرضات هم الأشخاص الوحيدون الذين رأتهم الأمهات طوال الأسبوع، والأمهات اللواتي أنجبن لتوهن في بعض الأحيان، كن وحدهن في المنزل، منعزلات، لم يرن أحداً حيث تعيش عائلاتهن بعيداً عنهن. لا أحد للتحدث معهن. كان من المحزن حقًا أن أرى ذلك، لكن ممرضاتنا أحدثن الفرق حقاً.

فرق جلب البسمة على وجوه كثيرة رغم الألم والمعاناة.