عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الألماني ميك شوماخر نجل الأسطورة مايكل شوماخر يتوّج ببطولة العالم لسباقات فورمولا 2

عاجل
عاجل   -   حقوق النشر  يورونيوز
حجم النص Aa Aa

أحرز الألماني ميك شوماخر، نجل أسطورة الفورمولا واحد الأسبق مايكل، لقب بطولة العالم للفئة الرديفة فورمولا 2، اليوم، الأحد، على حلبة صخير البحرينية.

وحل شوماخر الذي يبلغ من العمر 21 عاما، والذي يستهل مشواره في الفئة الأولى العام المقبل مع فريق هاس، في المركز الثامن عشر، ولكنه كاف للحفاظ على تقدمه بفارق 14 نقطة عن وصيفه البريطاني كالوم إيلوت الذي حل عاشراً في السباق.

وكان شوماخر الابن انضم العام الماضي إلى أكاديمية فيراري للسائقين في سعيه للانتقال إلى فريق "الحصان الجامح" والسير على خطى والده "البارون الأحمر" الذي قاد الصانع الإيطالي إلى قمة الفئة الأولى، محرزا معه لقب بطولة السائقين خمس مرات والصانعين ست مرات، علما أن سجل "شومي" يتضمن سبعة ألقاب عالمية للسائقين بين 1994 و2004.

وتُوّج ميك بطلا للسلسلة الاوروبية لسباقات فورمولا3 عام 2018، قبل أن يتدرج صعودا للفورمولا 2 العام الماضي حيث لم يتمكن من احتلال أفضل من المركز الثاني عشر في الترتيب النهائي للسائقين مع انتصار يتيم على حلبة هنغارورينغ المجرية. وخاض تجارب على سيارة الفورمولا واحد مع فريقي فيراري والفا روميو هذه السنة.

قال مدير هاس غونار شتاينر "فاز ميك بسباقين، صعد عشر مرات على المنصة وتألق أمام مواهب استثنائية في 2020. أنا مقتنع بترقيته الى الفورمولا واحد نظرا لادائه"، مستبعدا اي تكهنات حول التعاقد مع الالماني نظرا لاسمه وارتباطه بفيراري.

ودخل شوماخر الأب في "سبات" عميق منذ 29 ديسمبر-كانون الأول 2013، يوم تعرض لحادث تزلج سبب له إصابة في الرأس. وتحيط عائلته التي تتخذ من غلاند في سويسرا مقرا لإقامتها، وضعه الصحي بالسرية التامة.

يذكر ان عائلة شوماخر مثلها ايضا في الفئة الاولى، رالف، شقيق ميكايل، بين 1997 و2007، فيما شارك ابنه دافيد في الفورمولا 3 هذا العام.