عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

عمدة المدينة البلجيكية التي ينتج بها مصنع فايز لقاح كوفيد-19 ليورونيوز: نشعر بفخر أننا سننقذ العالم

مصنع فايزر الواقع بمدينة "بورس"/شمال بلجيكا
مصنع فايزر الواقع بمدينة "بورس"/شمال بلجيكا   -   حقوق النشر  Virginia Mayo/AP
حجم النص Aa Aa

مدينة "بورس" الواقعة شمال بلجيكا و تسمى باللغة الهولندية(Puurs) أصبحت حديث وسائل الإعلام خلال الفترة الأخيرة، منذ الحديث عن استخدام لقاح جديد ضد كوفيد-19 .

في هذه المدينة يقع مصنع فايزر الذي يبدأ الأسبوع الجاري بنقل لقاح الشركة الجديد ضد كوفيد-19 إلى المملكة المتحدة التي باتت أول دولة في الغرب توافق هيئتها الصحية على الاستخدام العام للقاح الجديد.

يقع المصنع الذي ينتج لقاح "بيونتيك– فايزر" عند مفترق طرق استراتيجي بين مطار"زافنتام" بضاحية بروكسل، وميناء أنتويرب، وقد طلب الاتحاد الأوروبي 200 مليون جرعة من اللقاح الآنف الذكر.

تشكل مكافحة الوباء تحديًا لوجستيًا، حيث يجب تخزين لقاح "فايزر" عند 75 درجة مئوية تحت الصفر، ولا تحتوي الصيدليات والمختبرات الحكومية على حجرات تجميد ذات درجات حرارة منخفضة لتلك الدرجة، وتشمل هذه المتطلبات شراء كميات كبيرة من الثلج الجاف.

من بين سكان البلدة البالغ عددهم 16000 نسمة ، يعمل 5000 منهم في إحدى شركات الأدوية الثلاث الموجودة في المنطقة. ويتحدث عمدة المدينة بفخر عن تلبية سلطاته المحلية لجميع مطالب شركة الأدوية الأمريكية العملاقة "فايزر"

و يوضح كوان فان دين هوفل في حديث ليوروينوز "لقد قمنا بتسهيل جميع المشكلات التي ترتبط بالجوانب اللوجستية بما يتضمن ذلك، عمليات اتصال "فايزر" بموقعيها الآخرين" مضيفا " يحب تسليط الضوء على فخر مواطنينا بما قمنا به، خلال فترة الوباء" مشيرا إلى أنه يمكن أن " نقول الآن أننا سننقذ العالم!"

اللوجستيات عنصر أساسي في نجاح حملة التطعيم، وفي هذا المضمار تقول شركة "فايزر" إنها طورت حلولا مبتكرة لسلسلة التبريد ولوجستيات التوزيع لتسهيل توريد اللقاحات، و يتم ذلك حسب مسؤولي الشركة "عبرالتعبئة والتخزين حتى تكون مناسبة مع المواقع التي يعتقد أنه سيتم إجراء التطعيمات فيها".

وذكرت سي آن آن، نقلا عن مسؤولين في فايزر أن "عملية "Warp Speed" التي أطلقها البيض الأبيض في مايو/أيار " تعمل بجدية مع مصنعي اللقاحات لضمان قدرة المواقع على تلقي العلاج والحفاظ عليه بمتطلبات التخزين اللازمة، لمدة تصل إلى 10 أيام" مضيفة "يمكن لهذه المواقع أن تعيد تغليف حاويات الشحن المفتوحة بالثلج الجاف عدة مرات لمدة 15 يوما إضافياً، وسيكون الثلج الجاف موجودا داخل صندوق طورته "فايزر"، والذي تسميه الشركة بـ"الشاحن الحراري".

و جدير أنه يجب أن "يتصرف موظفو الهيئات الصحية بسرعة عند إخراج اللقاح من "الشاحن الحراري". فوفقاً لتعليمات شركة "فايزر"، يمكن فتح الصناديق مرتين فقط في اليوم، وفي كل مرة لمدة لا تزيد عن دقيقة واحدة.

وفي أي وقت، يمكن إزالة اللقاح من الشاحن الحراري ووضعه في الثلاجة، حيث يكون صالحاً لمدة 5 أيام فقط. وعندما يصبح جاهزاً للاستخدام، تقوم الممرضات بتخفيف اللقاح، مع جعله 5 جرعات بقارورة واحدة. ومن المهم إعطاء الجرعات الخمس في غضون 6 ساعات. وفي حال مرور أكثر من 6 ساعات، يجب التخلص من اللقاح" حسب تقرير لـسي آن آن.

كما أكدت فايزر أنها ستكون قادرة على توزيع 50 مليون جرعة بحلول نهاية العام وأكثر من مليار في عام 2021. كما تدرس إمكانية التعاون مع مبادرة "كوفاكس" التي تقودها منظمة الصحة العالمية، والتي تهدف "إلى توفير ما لا يقل عن ملياري جرعة من اللقاحات لفيروس كورونا بحلول نهاية عام 2021".

في الاتحاد الأوروبي أكدت هيئة تنظيم الأدوية أنها تعتمد الطريقة الأنسب للموافقة على لقاح كوفيد 19. وقالت الوكالة إنها ستعقد اجتماعا خاصة في التاسع والعشرين من ديسمبر الجاري، لاتخاذ قرار حول منحها موافقة مشروطة للقاح فايزر – بيونتيك.

وكان الرئيس التنفيذي لشركة فايزر ألبرت بورلا قد أكد أن خطوة بريطانيا لحظة تاريخية في المعركة ضد الفيروس التاجي. وأعلن عن توقعه لخطوات مماثلة من دول أخرى خلال الأيام والأسابيع المقبلة.

وتشمل اللقاحات المتوفرة حاليا مودرنا، وإسترازينيكا الذي عملت عليه بالتعاون مع جامعة أكسفورد، كذلك اللقاح الروسي سبوتنيك V. وتتقارب هذه اللقاحات بنسبة فاعليتها إلا أن الاختلاف بينها يتمثل بدرجة الحرارة اللازمة للحفظ، وهو ما أثر أيضا على أسعارها.