عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تقرير أممي يؤكد اعتقال زعيم فرع تنظيم القاعدة في اليمن

Access to the comments محادثة
يمنيان يشتبه بأنهما ينتميان إلى تنظيم القاعدة رهن الاعتقال
يمنيان يشتبه بأنهما ينتميان إلى تنظيم القاعدة رهن الاعتقال   -   حقوق النشر  Hani Mohammed/AP
حجم النص Aa Aa

اعتُقل زعيم فرع تنظيم القاعدة في اليمن وجزيرة العرب خالد باطرفي قبل أشهر عدّة، إضافة إلى الرجل الثاني من التنظيم في نفس المنطقة، وفق ما أفاد تقرير للأمم المتحدة نشر الخميس.

والتقرير الذي أعدّه فريق مراقبة تابع للأمم المتحدة وأرسِل لمجلس الأمن، أشار إلى أنّ باطرفي الذي تولّى قيادة تنظيم القاعدة في اليمن وجزيرة العرب قبل عام اعتُقل خلال "عمليّة في مدينة الغيضة بمحافظة المهرة في تشرين الأوّل/أكتوبر" أدّت أيضاً إلى مقتل نائبه سعد عاطف العولقي.

والتقرير الصادر عن الفريق المتخصص بمراقبة الجماعات المتطرفة هو أول تأكيد رسمي لاعتقال باطرفي بعد تقارير غير مؤكدة.

ولم يكشف التقرير عن مكان تواجد باطرفي ولا عن تفاصيل أخرى للعملية. لكن المركز الأميركي لمراقبة المواقع الجهادية "سايت" أشار في تشرين الأول/أكتوبر إلى "تقارير غير مؤكدة" عن اعتقال باطرفي على أيدي قوات الأمن اليمنية ومن ثم تسليمه إلى السعودية.

وقالت وسائل إعلام أميركية إن اعتقال باطرفي، ونشر الخبر، يشكل حرجاً للتنظيم الذي سوّق "لاستشهاد القائد" خلال إحدى العمليات، كما أنه، من جهة أخرى، قد يعطي الاستخبارات الأميركية معلومات مهمة جداً في مجال مكافحة الإرهاب.

ويشير التقرير إلى أن التنظيم يعاني من نكسات داخلية كبيرة في الأشهر الأخيرة، إذ إضافة إلى الخسائر التي سُجلت على مستوى القيادة، فإن المجموعة في جزيرة العرب تعاني من انشقاقات التي يقودها أحد أبرز مساعدي باطرفي السابقين، وهو أبو عمر النهدي.