عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مطالب بإجراء تحقيق دولي في حريق مميت قضى على 44 شخصا جلهم من المهاجرين في اليمن

بقلم:  يورونيوز
مهاجرون أثيوبيون يستعود لركوب قارب عل شاطئ في جيبوتي. 2019/07/15
مهاجرون أثيوبيون يستعود لركوب قارب عل شاطئ في جيبوتي. 2019/07/15   -   حقوق النشر  ناريمان المفتي/أب
حجم النص Aa Aa

دعا رئيس الجالية الأثيوبية عثمان جيلتو في العاصمة اليمنية صنعاء إلى إجراء تحقيق دولي، بشأن حريق نسب في مركز احتجاز الاسبوع الماضي، متسببا في مقتل 44 شخصا على الأقل، معظمهم من المهاجرين الأثيوبيين إضافة إلى جرح أكثر من 200 آخرين.

والقى رئيس الجالية الأثيوبية باللوم، خلال مؤتمر صحفي عقد في صنعاء، على المتمردين الحوثيين الذين يسيطرون على العاصمة اليمنية، والأمم المتحدة التي لديها وكالات لتقديم المساعدات الإنسانية في اليمن، متهما إياهم بالإهمال.

وكان تم احتجاز حوالي 900 مهاجر معظمهم من أثيوبيا في مركز احتجاز عندما اندلع الحريق، وكان يوجد 350 شخصا حينها داخل مستودع بحسب المنظمة الدولية للهجرة، التي بينت أن المكان تم فيه تجميع المهاجرين، الذين يعادل عددهم ثلاثة اضعاف طاقة الاستيعاب المفترضة.

وقد دفن 43 من القتلى في صنعاء أمس الجمعة وسط إجراءات أمنية مشددة، والعديد منهم لم تعرف هويتهم بحسب رئيس الجالية السودانية في صنعاء عبد الله الليثي، بينما لم يصدر أي تعليق فوري من الحوثيين.