عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: العثور على صبي في صحراء تكساس بعد أن تجول وحيدا طيلة أربع ساعات

طفل يبكي على الحدود الأمريكية مع المكسيك
طفل يبكي على الحدود الأمريكية مع المكسيك   -   حقوق النشر  AP Photo / U.S. CUSTOMS & BORDER PATROL
حجم النص Aa Aa

عثرت شرطة الحدود الأمريكية على صبي وهو يسير على جانب طريق ترابي، بعد أن تجول وحيدا في الصحراء قرب لاغرولا في ولاية تكساس.

ونقل الصبي البالغ من العمر عشر سنوات وهو من نيكاراغوا، إلى منشأة خاصة بالمهاجرين في تكساس، بعد أن ظهر في شريط مصور راج على الإنترنت، يظهره وهو يطلب المساعدة من ضابط دورية لحرس الحدود، حيث تركته مجموعة كبيرة من المهاجرين الذين سافر معهم، وقد أصيب الصبي بالذهول وأجهش بالبكاء عندما أخذ الضابط باستجوابه.

وتقول السلطات الأمريكية إن مثل هذه المشاهد شائعة، إذ يواصل المهربون التخلي عن الأطفال في مناطق مقفرة دون مراعاة لسلامتهم. وقد انتشلت السلطات الأمريكية حوالي 19 ألف طفل كانوا يسافرون وحدهم على الحدود مع المكسيك خلال الشهر الماضي، وهو أعلى رقم على الإطلاق يتم تسجيله.

وقد ساعدت عوامل عدة لارتفاع عدد الأطفال على الحدود، منها قرار إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن إعفاء الأطفال غير المصحوبين من عمليات الطرد.

ويسلم الأطفال إلى عائلات تكفلهم من الأقارب أو الوالدين في الولايات المتحدة، ويسمح لهم بمتابعة قضاياهم في محاكم الهجرة.