عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيديو: محكمة كورية ترفض دعوى طالبت اليابان بتعويض نساء عن جرائم استعباد جنسي

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
امرأة من ضحايا العبودية الجنسية
امرأة من ضحايا العبودية الجنسية   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

رفضت محكمة في كوريا الجنوبية الأربعاء، دعوى قضائية تطالب اليابان بدفع تعويضات مالية لنساء تعرضن للاستعباد الجنسي من قبل الجيش الياباني خلال الحرب العالمية الثانية.

وندد نشطاء يمثلون النساء اللواتي أطلق عليهن لقب "نساء المتعة" وعانين من "الاسترقاق الجنسي"، بالقرار الصادر. وقالوا إن محكمة منطقة سيول المركزية "تتجاهل نضالهم لاستعادة شرف المرأة وكرامتها"، معلنين أنه سيتم تقديم طلب استثناف من قبل المدعين.

وقاطعت اليابان إجراءات المحكمة مؤكدة أن جميع هذه القضايا تم تسويتها بشكل نهائي بعد انتهاء الحرب بموجب معاهدة تم توقيعها عام 1965 أعادت العلاقات الدبلوماسية بين الدولتين.

وقضت محكمة سيول بضرورة إعفاء الحكومة اليابانية من دفع هذه التعويضات بموجب مبادئ القانون الدولي، وفقًا لوكالة أنباء يونهاب الكورية الجنوبية.

وأشار كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني كاتسونوبو كاتو، إلى أن هذا القرار يتعارض مع حكم سابق صدر في قضية منفصلة، وقضت المحكمة حينها بدفع اليابان 89 ألف دولار أمريكي لكل إمراْة من إجمالي 12 تقدمن بالدعوى عام 2013.

وأضاف أن الحكم السابق يشكل "انتهاكًا واضحًا للقانون الدولي" وهو أمر "مؤسف للغاية وغير مقبول على الإطلاق" بالنسبة لطوكيو.

وتابع أن "اليابان تطالب كوريا الجنوبية بشكل دائم باتخاذ الخطوات المناسبة لتصحيح حالة الانتهاك الدولي".

وتقول حكومة كوريا الجنوبية إن 240 إمرأة تعرضن للاستعباد الجنسي على يد القوات اليابانية إبان الحرب العالمية الثانية.

ولم يتبق من الضحايا على قيد الحياة سوى 15 من بينهم المدعية لي يونغ سوو، التي أكدت الأربعاء أنها ستسعى لأخذ قضيتها إلى محكمة العدل الدولية في لاهاي.