عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

القائمة العربية الموحدة بزعامة منصور عباس تدعم تحالف لابيد وبينيت لتشكيل الحكومة

زعيم حزب الحركة الإسلامية "راعم" والقائمة العربية الموحدة منصور عباس
زعيم حزب الحركة الإسلامية "راعم" والقائمة العربية الموحدة منصور عباس   -   حقوق النشر  Oded Balilty/Copyright 2021 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

نشرت صحف إسرائيلية، الأحد أن منصور عباس رئيس حزب الحركة الإسلامية الجنوبية والقائمة العربية الموحدة، سيدعم حكومة الائتلاف الإسرائيلية والتي تجمع بين لابيد ونفتالي بينيت، رئيس حزب البيت اليهودي اليمني. وتستمر المحادثات بشأن المناصب المختلف عليها بين الأحزاب السياسية، وفقا لقناة 12 الإسرائيلية.

أول حكومة إسرائيلية تعتمد على دعم حزب عربي

وكان بينيت قد التقى مع عباس يوم الأحد ووصف بينيت اللقاء بالمثمر، ومن المتوقع أن يجلس الاثنان مرة أخرى يوم الاثنين مع لبيد للتوصل إلى اتفاق نهائي. وإذا نجح لابيد وبينيت في تشكيل حكومة، ستكون أول حكومة إسرائيلية تعتمد على دعم حزب عربي.

وبحسب ما نشرته صحيفة “تايمز أوف إسرائيل" قدم عباس مطالب تهدف إلى زيادة الأنشطة الحكومية والتي تمثل الجالية العربية وتشمل ميزانيات لمكافحة جرائم العنف في المجتمع العربي والاعتراف بثلاث مجتمعات بدوية في جنوب إسرائيل تعتبرها الأخيرة غير قانونية.

انقسم الكنيست الإسرائيلي بعد الانتخابات غير الحاسمة في آذار /مارس، بين كتلة من الأحزاب اليمينية والدينية التي تدعم بقاء رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في السلطة بما يسمى بـ "كتلة التغيير".

يجدر بالذكر أن الرئيس الإسرائيلي كلف لابيد، الأربعاء، تشكيل حكومة بعد فشل رئيس الوزراء المكلف بنيامين نتانياهو بتشكيل حكومة خلال المهلة السابقة والتي امتدت 28 يوما. وفي حال فشل لابيد بتشكيل حكومة ائتلاف خلال المهلة التي ستنتهي في 2 يونيو/حزيران المقبل، يمكن لأي عضو أن يحاول الحصول على موافقة الأغلبية لمنصب رئيس الوزراء. أما إذا فشلت مجددا ستضطر إسرائيل إجراء انتخابات خامسة خلال عامين ونصف.