عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: مواجهات بين فلسطينيين والشرطة الإسرائيلية في باحات المسجد الأقصى

بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
euronews_icons_loading
فلسطيني يهرب من الغاز المسيل للدموع خلال مواجهات مع قوات الأمن الإسرائيلية أمام مسجد قبة الصخرة في الحرم الأقصى
فلسطيني يهرب من الغاز المسيل للدموع خلال مواجهات مع قوات الأمن الإسرائيلية أمام مسجد قبة الصخرة في الحرم الأقصى   -   حقوق النشر  Mahmoud Illean/Copyright 2021 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

أوقعت المواجهات الدائرة الاثنين بين مصّلين فلسطينيين والشرطة الإسرائيلية في باحات المسجد الأقصى في القدس الشرقية المحتلة، أكثر من مئتي إصابة بعد نهاية أسبوع اتسمت بصدامات عنيفة.

وتجددت المواجهات الاثنين بعدما تصدى مئات الفلسطينيين المعتكفين في المسجد في العشر الأواخر من شهر رمضان لمنع المستوطنين من الدخول إليه إذ تحيي إسرائيل الاثنين ذكرى "يوم توحيد القدس" أي احتلالها للقدس الشرقية في 1967.

وأعلنت الشرطة الإسرائيلية التي قالت إن عناصرها انتشرت بالآلاف في جميع أنحاء القدس، إصابة تسعة من عناصرها بجروح، نقل احدهم إلى المستشفى.

ومنعت الشرطة الإسرائيلية المستوطنين الذين بدأوا بالتجمع عند حائط البراق القريب، من الدخول إلى الباحات، وقالت في بيان "تقرر عدم السماح بالزيارات إلى الحرم القدسي (...)ستواصل الشرطة الإسرائيلية ضمان حرية العبادة ولكنها لن تتسامح مع أعمال الشغب".

ويُسمح لليهود بزيارة الموقع خلال أوقات محددة، ولكن تُمنع عليهم الصلاة فيه لتجنب التوترات. ويشهد المسجد بين الحين والآخر توترات بين المصلين والشرطة الإسرائيلية بسبب رفض الفلسطينيين دخول اليهود إليه، معتبرين هذه الخطوة استفزازا لمشاعرهم.