عاجل
Advertising
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الرئيس الألماني شتاينماير يعلن نيته الترشح لولاية رئاسية جديدة

euronews_icons_loading
أمضى شتاينماير نحو 4 سنوات على رأس وزارة الخارجية قبل أن يصبح رئيس ألمانيا
أمضى شتاينماير نحو 4 سنوات على رأس وزارة الخارجية قبل أن يصبح رئيس ألمانيا   -   حقوق النشر  Markus Schreiber/AP
حجم النص Aa Aa

أعلن الرئيس الألماني فرانك-فالتر شتاينماير الجمعة عزمه الترشح لولاية ثانية من خمس سنوات كرئيس لألمانيا، في هذا المنصب الرمزي.

وأعلن الرئيس الذي تولى الرئاسة للمرة الأولى في 2017، والمنتمي للحزب الاشتراكي-الديمقراطي نيته خوض الانتخابات العام القادم، وذلك خلال مؤتمر صحافي في برلين.

وقال شتاينماير إنه يريد "مواكبة البلاد في طريقها إلى المستقبل" وأن يواصل "بناء الجسور" مع المستشارية التي تترأسها حالياً المستشارة أنغيلا ميركل. وشتاينماير من أكثر السياسيين شعبية ويحظى بدرجة عالية من الثقة.

صار رئيساً للدولة بعد توليه لنحو 4 سنوات منصب وزير الخارجية وكبير موظفي المستشار السابق غيرهارد شرويدر.

وشتاينامير صاحب الشعر الأبيض والنظارتين المستديرتين، محام معروف بأسلوبه الدبلوماسي وكلامه المدروس. وقال سابقاً إن تولي منصب الرئاسة كان "شرفاً" و"تحدياً هائلًا".

وتنظم الانتخابات العامة في ألمانيا في أيلول/سبتمبر، وهي أول انتخابات منذ 16 عاماً لا تشارك فيها ميركل التي ستنسحب من العمل السياسي.

والحزب الاشتراكي-الديمقراطي يحتل المرتبة الثالثة في استطلاعات الرأي، ويتقدم عليه بفارق كبير تحالف الاتحاد المسيحي-الاشتراكي والاتحاد المسيحي-الاجتماعي بزعامة ميركل، وحزب الخضر. لكن شتاينماير يمكن أن يفوز مرة أخرى بالرئاسة في حال حصوله على دعم الأحزاب الحاكمة الجديدة والبرلمان.

المصادر الإضافية • أ ف ب