عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

كيف فسر خبير نفسي لغة الجسد لبايدن وبوتين خلال قمة جنيف؟

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
صحفيون يعملون أثناء عقد مؤتمر صحفي بعد اجتماع مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في جنيف، سويسرا.
صحفيون يعملون أثناء عقد مؤتمر صحفي بعد اجتماع مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في جنيف، سويسرا.   -   حقوق النشر  AP Photo
حجم النص Aa Aa

اختتم الرئيس جو بايدن والرئيس الروسي فلاديمير بوتين قمتهما يوم الأربعاء بالاتفاق على إعادة سفراء بلديهما إلى مناصبهم في واشنطن وموسكو وخطة جديدة تهدف للحد من الأسلحة النووية لدى البلدين.

وأثناء تقديم كل من الزعيمين خطابه ووجهة نظره خصوصا حول القضايا الإشكالية والمتعلقة بالهجمات الإلكترونية وبرامج الفدية التي تنشأ من روسيا، لاحظ العديد من الخبراء النفسيين بأن لغة الجسد كانت متوترة وغير دافئة.

ومن أبرز المواقف التي خضعت للتحليل، عندما تصافح الزعيمان مد بايدن يده أولاً وابتسم للزعيم الروسي، فورا بعد أن رحب بهما الرئيس السويسري جاي بارميلين لحضور القمة، علما بأنهما كانا يتفاديان النظر إلى بعضهم البعض.

ويوضح مارك بودين، خبير نفسي في لغة الجسد: "أمام الكاميرات داخل القصر الكبير على ضفاف البحيرة حيث عقدت القمة، بدا على الزعيمين تجنبهم النظر إلى بعضهم البعض أو الاتصال بالعين."

ويضيف بودين: " نرى بايدن، بتناسقه المعهود، حيث استخدم إيماءات قيادية تماشت تماما مع إيقاع خطابه التوضيحي، أسلوب أمريكي بحت، وما كنا نتوقعه. أما بوتين كان أكثر برودة وأكثر رزانة."

المصادر الإضافية • أ ب