عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الاتحاد الأوروبي.. بين فتح الحدود أمام السياح وتمديد قيود احتواء كوفيدـ19

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
الاتحاد الأوروبي.. بين فتح الحدود أمام السياح وتمديد قيود احتواء كوفيدـ19
حقوق النشر  Manu Fernandez/Copyright 2021 The Associated Press. All rights reserved.
حجم النص Aa Aa

بعد مرور نحو عام على إغلاق الحدود، قرر الاتحاد الأوروبي تخفيف القيود على السفر لإحياء السياحة المتعثرة في يونيو/حزيران أمام السياح الذين تلقوا التطعيم بالكامل. لكن بعض الدول الأوروبية ما تزال تعاني من ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا وظهور سلالة دلتا الجديدة المثيرة للقلق.

السياح البريطانيون في مايوركا

أعلن وزير النقل البريطاني، غرانت شابس، يوم الخميس عن عدد من الإجراءات لمواصلة إعادة فتح السفر الدولي بحذر وبطريقة آمنة ومستدامة.

واعتبارا من الساعة 4 صباحا يوم الأربعاء 30 يونيو/حزيران، سترحب جزيرة مايوركا الإسبانية بالسياح البريطانيين مرة أخرى لقضاء عطلة الصيف.

كما ستضاف مالطا وماديرا وجزر البليار والعديد من أقاليم المملكة المتحدة فيما وراء البحار وجزر الكاريبي، بما في ذلك بربادوس، إلى القائمة الخضراء للحكومة، بعد استيفاء المعايير اللازمة لإعادة التصنيف، باستثناء مالطا.

وستشمل القائمة الحمراء إريتريا وهايتي وجمهورية الدومينيكان ومنغوليا وتونس وأوغندا. وستظل جميع التدابير قيد المراجعة لحماية الصحة العامة كأولوية قصوى.

إلغاء إلزامية ارتداء الكمامات في إسبانيا

أعلنت وزيرة الصحة الإسبانية، كارولينا دارياس، إلغاء القانون الذي يفرض ارتداء الكمامة في الأماكن العامة اعتبارا من 26 يونيو/حزيران بالتزامن مع تراجع حالات الإصابة بكوفيدـ19 في جميع أنحاء البلاد.

وسيسمح للأشخاص بالتنقل دون الحاجة إلى ارتداء الكمامة في الخارج مع وجوب الحفاظ على مسافة متر ونصف بين الأشخاص.

ويذكر أن إسبانيا تسمح بدخول السياح الذين تلقوا اللقاح المعتمد من الاتحاد الأوروبي إلى أراضيها، ولن يكون من الملزم عليهم تقديم اختبار كوفيد سلبي أو الحجر الصحي.

أما بالنسبة للوافدين غير الملقحين، فيجب عليهم إظهار نتيجة بي سي آر سلبية قبل 48 ساعة من موعد السفر.

سلالة دلتا تصل لشبونة

بعد شهرين من بدء البرتغال في تخفيف الإغلاق الحكومي، بدأت تظهر حالات إصابات بسلالة دلتا لفيروس كورونا، والذي يمثل اليوم أكثر من 7 من كل 10 إصابات جديدة في العاصمة لشبونة.

وأبلغت البلاد عن 1556 إصابة جديدة يوم الخميس، وهو أعلى رقم منذ شهر فبراير/شباط.

وحذر رئيس الوزراء أنطونيو كوستا من أن المشكلة قد لا تكون مقتصرة فقط على البرتغال، إذ يتوقع الخبراء أن تمثل السلالة الجديدة، التي ظهرت لأول مرة في الهند، 90٪ من الإصابات الجديدة في جميع أنحاء أوروبا بحلول نهاية أغسطس/آب.

ارتفاع الحالات في روسيا

تستمر الإصابات بفيروس كورونا في الارتفاع في روسيا، حيث أعلنت السلطات عن أكثر من 20 ألف إصابة جديدة يوم الخميس و568 حالة وفاة.

وفي الوقت الذي تحاول فيه الحكومة الروسية إقناع المواطنين بضرورة التطعيم، قلبت الحالات المتزايدة كل الموازين بشكل سلبي للغاية.

وحتى يوم الأربعاء، تلقى 20.7 مليون روسي فقط الجرعة الأولى من اللقاح، أي ما يعادل 14٪ فقط من السكان.