Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

السجن 30 عاماً لفرنسي قتل أربعة من أفراد عائلته بحثاً عن "كنز من الذهب"

محامو المتهم خارج  محكمة نانت
محامو المتهم خارج محكمة نانت Copyright أ ف ب
Copyright أ ف ب
بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

وبعد أن قتل ضحاياه بآلة معدنية حادة، قام بتقطيع جثثهم بسكين مطبخ على مدار ثلاثة أيام في محاولة لطمس آثار جريمته.

اعلان

حكمت محكمة فرنسية على رجل بالسجن لمدة 30 عاماً إثر إدانته بقتل أربعة أفراد من عائلته بعد ظنه بأنهم يخبئون كنزا من الذهب.

واعترف أوبير كاويسان (50 عاماً) بقتله لشقيق زوجته وزوجة شقيق زوجته وأبنائهما البالغين من العمر 18 و21 عاماً في الجريمة التي وقعت عام 2017 بالقرب من مدينة نانت.

كذلك تم الحكم بالسجن لمدة ثلاثة سنوات على ليدي تراوديك (52 عاماً)، عشيقة كاويسان السابقة، لدورها في العبث بموقع الجريمة وإخفاء أجزاء من جثث القتلى.

واقترف كاويسان جريمته بسبب اعتقاده بأن صهره سرق كنزا من السبائك الذهبية تم اكتشافه في مدينة بريست ويعود إلى مقتنيات خبأها بنك فرنسا من الاحتلال الألماني النازي إبان بداية الحرب العالمية الثانية.

وقال كاويسان للمحكمة إنه قتل ضحاياه الأربعة دفاعا عن النفس أثناء محاولته تقصي الحقيقة عن موقع الكنز الوهمي.

وبعد أن قتل ضحاياه بآلة معدنية حادة، قام بتقطيع جثثهم بسكين مطبخ على مدار ثلاثة أيام في محاولة لطمس آثار جريمته.

وكان محاموه قد طلبوا من هيئة المحلفين عدم الحكم عليه بالسجن المؤبد ومنحه التخفيف المنصوص عليه في قانون العقوبات في حالة ضعف الحكم.

وقال تييري فيليون، أحد محامي كاويسان، إن المتهم يعاني من "وهم مزمن بجنون العظمة" أقره بالإجماع الأطباء النفسيون وعلماء النفس.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

"مايكروسوفت" تحذر مستخدمي "ويندوز" من خلل يساعد على قرصنة أجهزتهم

شاهد: رئيس جنوب أفريقيا السابق جاكوب زوما يسلم نفسه للشرطة لتنفيذ عقوبة بالسجن

الشرطة الفرنسية تعتقل 5 مشتبهين في قضية قتل الشاب الفرنسي توماس