عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

غضب واسع بعد إعدام فقمة في جزيرة يونانية ببندقية رماح

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
فقمة الراهب، جزيرة ألونيسوس اليونانية، 9 فبراير 2005
فقمة الراهب، جزيرة ألونيسوس اليونانية، 9 فبراير 2005   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

قضى حيوان من نوع فقمة الراهب الذي تشتهر به جزيرة ألونيسوس اليونانية يوم السبت ببندقية رماح، وفق ما أعلنت منظمة غير حكومية محلية، في عمل أثار غضبا لدى السكان والناشطين البيئيين.

وبحسب الموقع الإلكتروني للجزيرة التي تشكل إحدى أهم المحميات البحرية في أوروبا، توجد في هذا الجزء من بحر إيجة "مناطق محددة يُسمح فيها بالصيد للهواة".

وقالت منظمة "موم" اليونانية غير الحكومية "لسوء الحظ، ثبت مرة أخرى أن شر الإنسان وغباءه لا حدود لهما! علمنا اليوم (السبت) أن فقمة الراهب اليافعة كوستيس التي أصبحت في الأشهر الأخيرة شعار ألونيسوس، قُتلت عمداً".

وقالت المنظمة التي تنشط للدفاع عن هذا النوع المهدد بالانقراض في البحر المتوسط، على فيسبوك إن الحيوان "أُعدم من مسافة قريبة ببندقية رماح".

وأوضحت المنظمة لوكالة فرانس برس أن سكان جزيرة فوليغاندروس عثروا على الفقمة الذكر الصغير في عام 2018 في جزر سيكلاديس، وكان في وضع سيئ بعد مرور الإعصار زورباس.

وأفادت معلومات إعلامية عن حال استنفار للعثور على منفذ العملية.

viber

وكتبت منظمة "موم" في رسالتها "كان وقع هذا النبأ حزينا للغاية ليس على أعضاء المنظمة غير الحكومية الذين اعتنوا بكوستيس لأشهر فحسب، ولكن أيضا لدى جميع سكان وزوار ألونيسوس الذين أتيحت لهم فرصة مشاهدة كوستيس عن كثب".

المصادر الإضافية • وكالات