عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أديداس وبوكا يبحثان عن مواليد 1981 في الأرجنتين الذين يحملون اسم مارادونا.. لماذا؟

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
تريد شركة "أديداس" الألمانية تقديم نسخة مجانية من قميص الفريق السابق لمارادونا بوكا جونيورز إلى الأشخاص الذين يحملون اسم "دييغو أرماندو" وولدوا في 1981
تريد شركة "أديداس" الألمانية تقديم نسخة مجانية من قميص الفريق السابق لمارادونا بوكا جونيورز إلى الأشخاص الذين يحملون اسم "دييغو أرماندو" وولدوا في 1981   -   حقوق النشر  AP Photo
حجم النص Aa Aa

أطلقت شركة مسلتزمات رياضية عملاقة الإثنين حملة لإيجاد 1703 أرجنتينيين ولدوا عام 1981 ويحملون اسم أسطورة كرة القدم دييغو أرماندو مارادونا الذي توفي العام الماضي بعد تعرضه لنوبة قلبية.

وتريد شركة "أديداس" الألمانية تقديم نسخة مجانية من قميص الفريق السابق لمارادونا بوكا جونيورز إلى الأشخاص الذين يحملون اسم "دييغو أرماندو" وولدوا في 1981، وهو العام الذي فاز خلاله الأسطورة الراحل بلقب الدوري الأرجنتيني مع عملاق بوينوس آيرس.

وكشف بوكا جونيورز و"أديداس" الأسبوع الماضي عن قميص الفريق للموسم الجديد، وهو مستوحى من القميص الذي ارتداه كمارادونا ورفاقه قبل أربعين عاماً حين كان في الحادية والعشرين من عمره.

وقالت "أديداس" في بيان إن في ذلك العام سجلت الأرجنتين أكبر عدد من الأطفال الحديثي الولادة الذين أطلق عليهم اسم دييغو أرماندو.

وكان مارادونا من المشجعين المتفانين لبوكا بعد اعتزاله اللعب وحتى أنه امتلك مقصورة خاصة في ملعب "لا بومبونيرا" الخاص بالنادي.

ودافع مارادونا عن ألوان النادي في بداية مسيرته الكروية ثم في نهايتها.

وفتحت التجربة الأولى مع بوكا الباب أمام مارادونا للانتقال إلى العملاق الإسباني برشلونة عام 1982 قبل أن يلتحق بعدها بعامين بنابولي الإيطالي الذي خاض معه أفضل أيامه كلاعب.

ولعب مارادونا دوراً أساسياً في قيادة الأرجنتين إلى لقبها العالمي الثاني عام 1986 في المكسيك ثم إلى النهائي بعدها بأربعة أعوام في إيطاليا، البلد الذي تعملق فيه مع نابولي والذي توج بقيادة الأرجنتيني بلقبيه الوحيدين في الدوري المحلي حتى الآن.

وأنهى مارادونا مسيرته الكروية في صفوف بوكا عام 1997 ثم عاد بعدها بأربعة أعوام إلى "لا بومبونيرا" من أجل اعتزاله الرسمي، مطلقاً جملته الشهيرة المتعلقة بإدمانه على المخدرات: "لقد ارتبكت أخطاء ودفعت ثمنها لكن كرة القدم لم تُلطخ أبداً" بآفة المخدرات.

وتوفي مارادونا في 25 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 عن 60 عاماً خلال عملية تعافيه من عملية جراحية في الدماغ إثر تعرضه لجلطة دموية.