عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أربع قرى إسبانية تستقبل العاملين عن بعد...تعرف عليها

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
Copyright  Unsplash
Copyright Unsplash   -   حقوق النشر  Copyright Unsplash
حجم النص Aa Aa

تخطط إسبانيا منح تأشيرة سفر للعاملين عن بعد، تسمح لهم بالبقاء والعمل لمدة أقصاها 12 شهرا في قرى إسبانية لا يتعدى عدد سكانها 5000 نسمة. كذلك ستمنح الحكومة الإسبانية الشركات الناشئة حوافز ضريبية لتشجيع رواد الأعمال الشباب على الانتقال إلى مواقع ريفية أصبحت شبه نائية، وإحياء البيوت والشوارع.

وتشمل المبادرة التي أطلق عليها اسم الشبكة الوطنية للترحيب بالعاملين عن بعد، 30 قرية مختلفة، تعرف على أربع قرى منها:

قرية جينالجواسيل، في مقاطعة مالقة

Unsplash
تعد المدينة مركزًا لعشاق الفن والمبدعين على حد سواءUnsplash

تقع هذه القرية الصغيرة في مقاطعة مالقة ومنطقة أندلوسيا، الواقعة في الجنوب ويبلغ عدد سكانها أقل من 500 نسمة.

تحظى القرية القريبة من البحر الأبيض المتوسط بمستويات منخفضة من التلوث وجودة الهواء إضافة للهدوء والسكينة.

تتمتع القرية بخدمة إنترنت فايبر واستقبال جيد لشبكة 4G إضافة لمساحات مخصصة للعمل. تبلغ تكلفة المعيشة حوالي 130 يورو في الأسبوع وتشمل الإقامة والطعام واستخدام مساحة العمل، لشخص واحد.

تيجيدا، في جزر الكناري

Unsplash
قرية تيجيداUnsplash

يبلغ متوسط درجة الحرارة السنوية في قرية تيجيدا حوالي 19 درجة مئوية كما يسقط 700 ملم من الأمطار على القرية كل عام. هناك حركة اجتماعية وحرفية في القرية التي يبلغ عدد سكانها حوالي ألفين نسمة. تضم القرية سوقا للمنتجات الحرفية المحلية إضافة إلى المطاعم والمقاهي.

تبلغ تكلفة الإقامة في القرية حوالي 240 يورو للفرد في الأسبوع مقابل الطعام والسكن.

سان فيسنتي دي لا سونسييرا، لا ريوخا

Canva
منطقة ريوجا المحيطةCanva

تقع القرية في مقاطعة لا ريوخا في شمال إسبانيا، وتحيط بالقرية الواقعة على تلة، كروم العنب التي تنتج أنواع من النبيذ الشهير تاريخيا.

إضافة إلى كروم العنب والنبيذ تتمتع القرية التي يبلغ عدد سكانها ألف نسمة بمواقع تاريخية تشمل قلعة وكنيسة يطلان على مناظر طبيعية خلابة.

تبلغ تكلفة الإقامة بما في ذلك الطعام 205 يورو للشخص الواحد في الأسبوع.

راباناليس دي أليست، زامورا

Canva
راباناليس دي أليستCanva

تقع هذه القرية بالقرب من الحدود البرتغالية ويبلغ عدد سكانها أقل من 500 نسمة.

وتتميز القرية بمسارات للمشي لمسافات طويلة وطرق لركوب الدراجات الجبلية للمهتمين بالرياضة.

وتبلغ تكلفة الإقامة 270 يورو تشمل الطعام ومساحة عمل في مبنى المدرسة القديم.