المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

متحدث: 30 قتيلا على الأقل في ضربات للحوثيين على قاعدة يمنية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

عدن (رويترز) – قال متحدث باسم القوات الجنوبية في اليمن ومصادر طبية إن ما لا يقل عن 30 جنديا قُتلوا وأصيب 60 في ضربات للحوثيين على قاعدة عسكرية لقوات التحالف الذي تقوده السعودية بجنوب غرب اليمن.

وقال المتحدث باسم القوات الجنوبية اليمنية محمد النقيب إن الحوثيين نفذوا عدة هجمات بطائرات مسيرة مسلحة وصواريخ باليستية على قاعدة العند العسكرية.

وتابع أن ما يتراوح بين 30 و40 جنديا قُتلوا وأصيب ما لا يقل عن 60 مضيفا أن عدد القتلى مرشح للزيادة لأن عمال الإنقاذ ما زالوا يمشطون المكان.

والقوات الجنوبية جزء من التحالف بقيادة السعودية.

وقال مصدران طبيان إن عددا من الجثث وصل إلى المستشفى الرئيسي بمحافظة لحج علاوة على 16 مصابا. ولم يتضح إن كان هناك مدنيون بين الضحايا.

وذكر سكان أن دوي عدة انفجارات تردد في منطقة العند التي تقع على بعد نحو 70 كيلومترا شمالي مدينة عدن الساحلية الجنوبية.

وقال سكان آخرون في مدينة تعز المتنازع عليها بوسط البلاد إنهم سمعوا دوي إطلاق صواريخ باليستية من قاذفات في الضواحي الشرقية للمدينة والتي تخضع لسيطرة الحوثيين.

واندلعت الحرب عام 2014 عندما دخل الحوثيون صنعاء مما دفع حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي للخروج منها. وتدخل تحالف تقوده السعودية والإمارات في اليمن في مارس آذار 2015 لإعادة هادي إلى السلطة. ووصل الصراع إلى طريق مسدود وأسفر عن مقتل عشرات الآلاف وتسبب في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم.

وتجيء الهجمات في وقت تتعثر فيه محادثات سلام بين التحالف بقيادة السعودية والحوثيين تدعمها الأمم المتحدة والولايات المتحدة إذ أخفق الطرفان في التوصل إلى اتفاق تسوية.

وتركز المحادثات على خطوات لرفع الحصار عن موانئ يسيطر عليها الحوثيون ومطار صنعاء مقابل وعد من الحركة المتحالفة مع إيران بإجراء محادثات للتوصل إلى هدنة.