عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أم تتعارك باليدين وتلكم أسد الجبال في كاليفورنيا لإنقاذ ابنها (5 سنوات) من تحت أنيابه

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
ذكر أسد الجبال بالغ  في جبال (Verdugo) بضواحي شمال مدينة لوس أنجلس، كاليفورنيا، الولايات المتحدة، 7 مايو 2015
ذكر أسد الجبال بالغ في جبال (Verdugo) بضواحي شمال مدينة لوس أنجلس، كاليفورنيا، الولايات المتحدة، 7 مايو 2015   -   حقوق النشر  National Park Service/ AP
حجم النص Aa Aa

قالت السلطات في كاليفورنيا إن حيوان أسد الجبال هاجم صبياً يبلغ من العمر 5 سنوات في جنوب الولاية الأمريكية، ما دفع بالسلطات المختصة إلى إردائه بالرصاص.

وقال الكابتن باتريك فوي، المتحدث باسم إدارة الحياة البرية ومصايد الأسماك في كاليفورنيا، إن أسد الجبال الذي يبلغ وزنه 65 رطلاً (30 كغ) هاجم الصبي بينما كان يلعب بالقرب من منزله يوم الخميس في كالاباساس و"جره نحو 45 متراً" في الباحة الأمامية للبيت.

وقال فوي إن الطفل أصيب بجروح خطيرة في رأسه والقسم العلوي من جسمه بشكل عام، لكن حالته مستقرة في أحد مستشفيات لوس أنجلس.

وأضاف فوي أن "البطل الحقيقي لهذه القصة هو والدته لأنها أنقذت حياة ابنها تماماً".

وكانت الأم داخل المنزل عندما سمعت ضجيجاً في الخارج بحسب الضابط فوي الذي أضاف أنها خرجت من المنزل وبدأت "بلكم وضرب" أسد الجبال بيديها العاريتين وأبعدته عن ابنها.

وقام الوالدان على الفور بنقل الصبي إلى المستشفى، حيث تم إخطار سلطات إنفاذ القانون بالهجوم وأرسلوا ضابط أنقاذ الحياة البرية إلى مكان الحادث.

قال فوي إنه بمجرد وصوله إلى المنزل، وجد الضابط أسد الجبال رابضاً في الأدغال.

وقالت إدارة الحياة البرية في بيان "نظراً لسلوكها وقربها من مكان وقوع الهجوم، اعتقد الضابط أنه من المحتمل أن يكون هذا الحيوان تحديداً هو من هاجم الطفل، فأرداه بالرصاص".

viber

وأشار البيان إن اختبارات الحمض النووي اللاحقة أكدت أن الأسد هو المسؤول عن مهاجمة الطفل.