عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بعد إقالة حسام البدري من تدريب منتخب مصر.. من هم المرشحون لخلافته؟

Access to the comments محادثة
بقلم:  Hafsa Alami Rahmouni
حسام البدري خلال مؤتمر صحفي بكأس العالم للأندية فيفا، في ناغويا، اليابان، الثلاثاء 11 ديسمبر 2012.
حسام البدري خلال مؤتمر صحفي بكأس العالم للأندية فيفا، في ناغويا، اليابان، الثلاثاء 11 ديسمبر 2012.   -   حقوق النشر  Shuji Kajiyama/AP
حجم النص Aa Aa

أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم، الإثنين 6 سبتمبر/أيلول، إقالة الجهاز الفني لمنتخب مصر بقيادة حسام البدري، على أن يتم تعيين الجهاز الفني والإداري الجديد خلال الساعات المقبلة.

وجاء هذا القرار على خلفية الأداء الباهت للمنتخب المصري وتعادله مع نظيره الغابوني 1ـ1 في مباراة يوم الأحد، على ملعب "فرانسيفيل" بالغابون، ضمن الجولة الثانية من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم.

وبعد ساعات قليلة من إعلان إقالة حسام البدري، كتب محمد صلاح، الذي خاض مباراته الأخيرة تحت قيادة البدري في لقاء مصر أمام الغابون، على حسابه الرسمي على فيسبوك: "حابب أشكر الجهاز الفني السابق بقيادة الكابتن حسام البدري وجهازه المعاون على الفترة اللي فاتت وأتمنى لهم كل التوفيق في اللي جاي".

مرشحون مصريون وأجانب

وبحسب مصادر من الاتحاد المصري، المرشحان الأجنبيان الأقرب لقيادة الفريق هما البرتغالي نيلو فينغادا ومدرب الأهلي السابق، السويسري رينيه فايلر، ومواطنه مدرب الزمالك السابق كريستيان غروس.

وتحدثت وسائل إعلام مصرية عن احتمالية اختيار البرتغالي فينغادا خلفا للبدري لقيادة تدريب المنتخب في مباراة ليبيا المقبلة في تصفيات كأس العالم.

ويقال إن اللجنة الثلاثية المكلفة بإدارة اتحاد الكرة المصري عقدت جلسة مع فينغادا لمناقشة توليه تدريب الفريق في الفترة المقبلة، ولو بشكل مؤقت. إلا أن بعض المحللين ورواد التواصل يرفضون تولي فينغادا المنصب.

فيما تكهنت مصادر أخرى بترشيح المصري إيهاب جلال، وأسطورة الكرة المصرية، حسام حسن.

وقد نشر النجم السابق للمنتخب المصري أحمد حسام، المعروف بلقب "ميدو"، تغريدة على حسابه الرسمي على تويتر تمنى فيها اختيار حسام حسن لقيادة المنتخب المصري.

حملة كبيرة ضد حسام البدري

شنت وسائل الإعلام المصرية ووسائل التواصل الاجتماعي حملة كبيرة ضد حسام البدري في الفترة الماضية عقب أداء المنتخب المصري الأخير خلال أولى مبارياته في تصفيات كأس العالم.

وقد انتقدت جماهير الكرة المصرية ونقادها ومحلليها البدري بسبب، ما وصفوه، ابتعاده عن التدريب فترة طويلة بسبب جائحة كورونا.

نشر محمد عبد الفتاح تغريدة على حسابه على تويتر قائلا: " إتحاد كرة مصري منتخب قبل أي حاجه ينقذنا من المجموعة الحاليه اللي معندهاش تصور أو فكر وكان لازم إقالة حسام البدري من قبل كده بكتير لأن الأمور كانت واضحة تماما من فتره كبيره إنه لا يصلح".

وأرجع أحد رواد التواصل الاجتماعي أن إقالة البدري وعدم تقبل الشعب المصري له مرتبطة بمرتبه العالي، قائلا: "جزء كبير من غضب الشعب المصرى علي حسام البدرى بسبب مرتبه العالي جدا مش بس ضعف اداء او نتايج .. الراجل عالورق عامل نتايج كويسه .. لكن احنا مش متقبلين فكره واحدة مصرى ياخد مليون جنيه في الشهر ومبيعملش حاجه .. ياه لو بكابور مرتبات الوظائف العامه يتفتح ويتعرض عالرأي العام".

يحتل منتخب "الفراعنة" صدارة المجموعة السادسة، برصيد 4 نقاط بفارق نقطة واحدة عن وصيفه منتخب ليبيا، بعد فوزه على أنغولا بهدف نظيف في القاهرة.

ويذكر أن حسام البدري، مدرب فريق الأهلي سابقا، تولى تدريب المنتخب المصري في عام 2019. وشارك المنتخب تحت قيادته في 10 مباريات، انتهت 6 منها بالفوز و4 بالتعادل، كما قاد الفريق إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا في الكاميرون.