عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وفاة شخص من بين كل 500 في الولايات المتحدة جرّاء الإصابة بكوفيد-19

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
مصابون بفيروس كورونا في الولايات المتحدة
مصابون بفيروس كورونا في الولايات المتحدة   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

وصلت الولايات المتحدة الأمريكية إلى رقم سلبي جديد في صراعها مع انتشار كوفيد-19 بعد الإعلان عن وفاة شخص واحد من بين كل 500 نتيجة الإصابة بالفيروس القاتل.

ووصل عدد ضحايا الفيروس من القتلى في الولايات المتحدة حتى يوم الثلاثاء إلى 663,913 بحسب إحصاءات جامعة جونز هوبكنز في وقت يبلغ فيه عدد سكان البلاد 331,4 مليون نسمة بحسب آخر إحصاء أجري في أبريل – نيسان عام 2020.

ويأتي الإعلان عن الإحصاء المخيف في وقت يعاني فيه العاملون بالقطاع الصحي والمستشفيات من الضغط الشديد إثر تزايد أعداد المصابين بالفيروس على الرغم من حملة التطعيم الواسعة ضد كوفيد-19 التي شنتها السلطات الأمريكية في فبراير – شباط الماضي.

وتسعى السلطات إلى تخصيص وفود طبية لتطعيم الأشخاص بالشركات وأماكن عملهم بالإضافة إلى الحرص في الالتزام بارتداء الكمامات الواقية في الأماكن العامة والمدارس.

وتلقى 54% من السكان في الولايات المتحدة جرعتي اللقاح المضاد لكوفيد-19 حتى الآن.

ووصل متوسط عدد الإصابات اليومية في الولايات المتحدة إلى أكثر من 152 ألف حالة خلال الأسبوع المنتهي يوم الثلاثاء ارتفاعا من 11,303 حالة يومية في شهر يونيو – حزيران الماضي.

كذلك وصل عدد الوفيات اليومية إلى 1,805 خلال نفس الأسبوع ارتفاعا من 218 وفاة يومية في شهر يوليو – تموز الماضي.

وقال المسؤولون الصحيون الأمريكية إن الأغلبية العظمى من الإصابات والوفيات جراء كوفيد-19 خلال الفترة الحالية تقع بين غير الملقحين.