عاجل
euronews_icons_loading
شاهد: صائدو الضباب يوفرون المياه لتلال العاصمة البيروفية ليما المهجورة

ربما وجد البيروفيون الذين يعيشون في واحدة من أكثر مناطق العالم جفافا حلا لأزمة المياه من خلال "صيادي الضباب" الذين يلتقطون قطرات الضباب من خلال استخدام البطانيات الكثيفة. وتسمى هذه التقنية أيضا بـ "حصاد الضباب".

وساعدت المنظمة غير الحكومية "بيروفيون بلا ماء" في توفير ألواح مغطاة بشبكات البولي إيثيلين، والتي تحمل القطرات عبر أنبوب إلى خزان تجميع يمكن الوصول إليه من قبل حوالي مائتي ألف نسمة من سكان حي "إل تريبول" في العاصمة ليما. وليما تعدّ ثاني أكبر مدينة بالعالم مبنية في الصحراء بعد القاهرة.

ويمكن للوح تبلغ مساحته 20 مترا مربعا توفير 200 لتر من الماء في اليوم الواحد، وهو ما يكفي لتحضير طعام يكفي لستين شخصا على الأقل. ويعاني أكثر من 1.2 مليون نسمة في العاصمة البيروفية ليما من نقص في الحصول على المياه. وأحياء مثل "إل تريبول" هي أماكن يكاد يكون من المستحيل على الحكومة بناء بنية تحتية فيها لتوفير مياه الشرب. ووفقا للبيانات الرسمية، يكلف إيصال الماء للمنزل الواحد في المنطقة 35000 دولارا أمريكيا.

No Comment المزيد من