عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

نفتالي بينيت: "الجولان إسرائيلية" حتى لو غير العالم موقفه من دمشق

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز مع رويترز
رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت يتحدث خلال مؤتمر حول الاقتصاد والتنمية الإقليمية في مرتفعات الجولان، 11 أكتوبر 2021.
رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت يتحدث خلال مؤتمر حول الاقتصاد والتنمية الإقليمية في مرتفعات الجولان، 11 أكتوبر 2021.   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت يوم الاثنين إن إسرائيل ستحتفظ بمرتفعات الجولان، التي استولت عليها في حرب 1967، حتى لو تغيرت المواقف الدولية تجاه دمشق.

ففي 2019 خالف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب القوى العالمية الأخرى باعترافه بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان التي ضمتها في عام 1981 في خطوة لم يعترف بها العالم.

وجاءت تصريحات بينيت في وقت تتحسب فيه الإدارة الأمريكية الحالية فيما يتعلق بالوضع القانوني للجولان، كما يشهد تخفيف بعض الدول العربية المتحالفة مع الولايات المتحدة من رفضها للرئيس السوري بشار الأسد بسبب طريقة تعامله مع الحرب الأهلية المستمرة منذ عشر سنوات في بلاده.

وقال بينيت، في كلمة أمام مؤتمر حول مستقبل الجولان، إن الصراع السوري الداخلي "أقنع كثيرين في العالم بأنه ربما يكون من الأفضل أن تكون هذه الأرض الجميلة والاستراتيجية في أيدي دولة إسرائيل".

وأضاف أمام المنتدى الذي تستضيفه صحيفة ميكور ريشون المحافظة "لكن حتى في حال، كما يمكن أن يحدث، غير العالم موقفه من سوريا أو فيما يتعلق بالأسد فإنه لن يكون لذلك تأثير على مرتفعات الجولان. مرتفعات الجولان إسرائيلية، انتهى الكلام".

وقال بينيت:"هدف الحكومة الإسرائيلية هو مضاعفة الاستيطان في مرتفعات الجولان وإقامة مستوطنتين جديدتين"، كما قال إن إسرائيل تتابع عن كثب ما يحدث في سوريا وعلاقتها بإيران التي تسعى إلى إقامة جيش آخر على حدود الجولان وأضاف أن إسرائيل ستواصل العمل عند الضرورة بشكل استباقي ويومي لطي صفحة الوجود الإيراني في سوريا.