عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد.. الجيش التايواني عقب استعراضه القوة: لن نبدأ حربا مع الصين

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
شاهد.. الجيش التايواني عقب استعراضه القوة: لن نبدأ حربا مع الصين
حجم النص Aa Aa

قال وزير الدفاع التايواني تشيو كو تشينغ يوم الخميس إن بلاده لن تبدأ حربا مع الصين لكنها ستدافع عن نفسها "بكل قوتها" وذلك وسط تصاعد التوترات عبر مضيق تايوان الأمر الذي أثار القلق على الصعيد الدولي.

وقالت تايوان، وهي منتج رئيسي لأشباه الموصلات، مرارا إنها ستدافع عن نفسها إذا تعرضت للهجوم، لكنها لن "تتصرف بتهور" وتريد الإبقاء على الوضع الراهن مع الصين.

وقال تشيو أمام اجتماع لجنة برلمانية مستخدما الاسم الرسمي لتايوان "الشيء الذي لا يقبل الشك هو أن جمهورية الصين لن تبدأ أو تشن حربا على الإطلاق، لكن إذا كانت هناك تحركات فسوف نواجه العدو بكل قوتنا".

‭‭ ‬‬وقال تشيو الأسبوع الماضي إن التوترات العسكرية مع الصين، التي تقول إن تايوان جزءا لا يتجزأ من أراضيها، في أسوأ حالاتها منذ أكثر من 40 عاما، مضيفا أن بكين ستكون قادرة على القيام بغزو "شامل" بحلول عام 2025.

تصريحات تشو تأتي بعد يومين من قيام الجيش التايواني بمناورات عسكرية لصد هجوم بحري، فيما كانت طائرات حربية مقاتلة تحلّق في سماء البلاد ضمن إطار الاحتفال بالعيد الوطني للجزيرة.

توغّل للقوات الجوية الصينية

وكانت تايوان سجلت بداية الشهر الجاري أكبر توغل على الإطلاق للقوات الجوية الصينية في منطقة الدفاع الجوي الخاصة بها مع تحليق 38 طائرة على موجتين في وقت كانت فيه بكين تحتفل بتأسيس جمهورية الصين الشعبية.

وتشكو تايوان، التي تعتبرها الصين أحد أقاليمها، منذ عام أو أكثر من المهام المتكررة للقوات الجوية الصينية بالقرب من الجزيرة وغالبا في الجزء الجنوبي الغربي من منطقة الدفاع الجوي بالقرب من جزر براتاس التي تسيطر عليها تايوان.

وقال مكتب شؤون تايوان في الصين يوم أمس الأربعاء إن التدريبات العسكرية الصينية بالقرب من تايوان تستهدف القوات التي تسعي لاستقلال الجزيرة الرسمي عن الصين وإنها “مجرد” خطوة لحماية السلام والاستقرار، وأضاف المكتب أيضا أن التدريبات تستهدف التدخلات التي تقوم بها قوى خارجية.

المصادر الإضافية • رويترز