المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيديو: بعد تعهد بايدن بالدفاع عن تايوان.. دورية بحرية صينية روسية شمال الجزيرة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
سفن بحرية روسية
سفن بحرية روسية   -   حقوق النشر  أ ف ب

أجرت الصين وروسيا أول دورية بحرية مشتركة بينهما غرب المحيط الهادئ وسط توتر في المنطقة حول الصراع بين بكين وتايوان ودخول الولايات المتحدة الأمريكية على خط الأزمة.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن قد تعهد بالدفاع عن تايوان إذا تعرضت لهجوم صيني قبل أن يعود البيت الأبيض للتأكيد على أن السياسة الأمريكية حيال تايوان لم تتغير كمسعى لتجنب تصعيد التوتر القائم مع الصين.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان إن الهدف من الدورية "إظهار أعلام الدولتين" بجانب بعضهما البعض و"الدفاع عن مواقع النشاط الاقتصادي البحري للدولتين في المنطقة".

واستمر عمل الدورية، التي ضمت 10 سفن روسية وخمس سفن صينية، بين يومي 17 و23 أكتوبر/تشرين الأول ومرت عبر مضيق تسوغارو في شمال اليابان وأجرت مناورات وتدريبات تكتيكية مشتركة.

وشدّدت الإدارة الأمريكية على أنها لا تزل تتبنى بقانون العلاقات مع تايوان الصادر في العام 1979 الذي طالب فيه الكونغرس بأن توفّر الولايات المتحدة السلاح للجزيرة للدفاع عن نفسها، لكنّه ظلّ غامضا حول إمكان تدخّل واشنطن عسكريا.

وبدا تصريح الرئيس الأمريكي مناقضا للسياسة الأمريكية القائمة منذ فترة طويلة في ما يعرف بـ"الغموض الاستراتيجي" التي تساعد واشنطن بموجبها تايوان في بناء دفاعاتها وتعزيزها دون التعهد صراحة بتقديم مساعدتها في حال حدوث هجوم.

وتعتبر بكين أن تايوان البالغ عدد سكّانها حوالى 23 مليون نسمة جزء لا يتجزّأ من الأراضي الصينية.

ويدير تايوان منذ 75 عاماً نظام لجأ إلى الجزيرة بعد سيطرة الشيوعيين على الحكم في الصين القارية إبّان الحرب الأهلية الصينية.