المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

40 سنة من الحظر.. هل سيوافق البرلمان الإيراني على حضور المشجعات مباريات كرة القدم؟

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
 مشجعات إيرانيات - ملعب آزادي بطهران-  10 نوفمبر 2018
مشجعات إيرانيات - ملعب آزادي بطهران- 10 نوفمبر 2018   -   حقوق النشر  ATTA KENARE

دعا الاتحاد الإيراني لكرة القدم البرلمان إلى إقرار قانون يسمح بحضور المشجعات في الملاعب، وهو أمر محظور راهناً، بحسب ما أكّد أمينه العام الجنرال حسن كامرانيفر.

ونقلت وكالة تسنيم قوله مساء الخميس خلال اجتماع "أرسل مشروع قانون من قبل الاتحاد الإيراني لكرة القدم إلى مجلس الشورى. في حال إقراره، سيتم السماح بحضور المشجعات".

وحتى الآن، يعارض البرلمان الذي يسيطر عليه محافظون متشدّدون حضور المشجعات على مدرجات الملاعب.

ويُفرض حظر على تواجد السيدات في الملاعب منذ الثورة الإسلامية في إيران عام 1979، إذ يعتبر بعض رجال الدين أنه يجب حمايتهن من الأجواء الذكورية.

ويضغط الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) منذ عدة سنوات كي تفتح إيران أبواب ملاعبها أمام السيدات، لكن طهران بدأت منذ العام 2019 السماح لأعداد محدودة من السيدات، وبمناسبات متقطعة متابعة بعض المباريات.

وسُمح لنحو 3500 سيدة في تشرين الأول/أكتوبر 2019، بحضور استثنائي لمباراة على استاد أزادي في طهران خلال مباراة إيران وكمبوديا (14-صفر) ضمن تصفيات مونديال 2022.

وتواجدت النساء في منطقة مخصصة لهن بحماية 150 من عناصر الشرطة الإناث، في الملعب الذي تقارب طاقته الاستيعابية نحو 100 ألف متفرج، والذي بقيت الغالبية العظمى من مدرجاته خالية من المتفرجين.

وفيما أملن حضور مباراة إيران وكوريا الجنوبية ضمن التصفيات المونديالية الشهر الجاري، أقيمت المباراة خلف أبواب موصدة دون صدور أي تبرير عن الاتحاد المحلي.

المصادر الإضافية • ا ف ب