المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ارتفاع قياسي لإصابات كوفيد-19 وتحذيرات من إغلاق جديد في ألمانيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
ارتفاع قياسي للإصابات بكوفيد-19 في ألمانيا
ارتفاع قياسي للإصابات بكوفيد-19 في ألمانيا   -   حقوق النشر  أ ب

شهدت ألمانيا ارتفاعا قياسيا في عدد الإصابات اليومية بفيروس كورونا المستجد وسط تحذيرات طبية من وجوب فرض إغلاق عام جديد إذا لم ترتفع وتيرة التطعيم ضد كوفيد-19.

وطبقاً لمعهد روبرت كوخ، بلغت الإصابات اليومية في ألمانيا 39,676 لتتخطى الرقم القياسي اليومي السابق الذي وصل إلى 37,120 يوم الجمعة الماضي.

قال كريستيان دروستن، رئيس علم الفيروسات في مستشفى شاريتيه في العاصمة برلين، إن الوضع في العديد من وحدات العناية المركزة في جميع أنحاء البلاد صار حرجاً.

وأضاف: "لدينا حالة طوارئ حقيقية في الوقت الحالي. علينا القيام بشيء ما الآن".

وقال المسؤولون الحكوميون الألمان مرارا إنهم لا ينوون فرض إغلاق جديد، وبدلاً من ذلك ناشدوا السكان للحصول على اللقاحات المضادة للفيروس.

وقالت العديد من المستشفيات في الأيام الأخيرة إنها تعمل مرة أخرى بأقصى طاقتها ولديها وحدات العناية المركزة مليئة بمرضى COVID-19 لدرجة أنها لا تستطيع قبول مرضى جدد في الوقت الحالي.

وقالت مستشفى شاريتيه أمس الثلاثاء إنها اضطرت إلى إلغاء العمليات الجراحية المخطط لها بسبب عدد الموظفين الذين يعتنون بالأشخاص المصابين بكوفيد-19 بينما أكدت السلطات الصحية أن معظم المصابين الجدد غير محصنين باللقاح.

وتم تطعيم حوالي 67٪ من سكان ألمانيا البالغ عددهم 83 مليونا بالكامل دون أن تجعل الحكومة اللقاحات إلزامية لأي مجموعة مهنية.

وقال دروستن: "ربما نحتاج للسيطرة على نشاط العدوى مرة أخرى من خلال تدابير الاتصال - ليس على الأرجح ولكن بالتأكيد".

وأضاف: "نحن في وضع سيئ: لدينا 15 مليون شخص كان من الممكن تطعيمهم وكان ينبغي تطعيمهم"، مضيفا أن ما لا يقل عن 100 ألف شخص آخر قد يموتون إذا لم يتم التطعيم بسرعة.

وتوفي 96,963 شخصا جراء الإصابة بكوفيد-19 في ألمانيا وفقا للأرقام الرسمية.