المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أكثر من ثلاث سنوات سجن لـ"ذي القرنين" لاقتحامه مبنى الكابيتول

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
جايكوب شانسلي
جايكوب شانسلي   -   حقوق النشر  SAUL LOEB / AFP

قضت محكمة في واشنطن بالسجن 41 شهراً على ناشط مؤيد للرئيس السابق دونالد ترامب، لمشاركته في الهجوم على مقر الكونغرس الأميركي في السادس من كانون الثاني/ يناير الماضي.

وكان الادعاء قد طلب في أيلول/ سبتمبر الحكم بالسجن على جايكوب شانسلي (34 عاماً) 51 شهراً أي أكثر من أربع سنوات.

وهو خاض المحاكمة في أيلول/ سبتمبر على أساس الاعتراف بالتهم الموجهة إليه بالمشاركة في اقتحام مقر الكونغرس مع مئات من أنصار ترامب لمنع البرلمانيين من المصادقة على فوز الديمقراطي جو بايدن بالانتخابات الرئاسية.

وكان شانسلي قد تحوّل إلى أحد رموز هذا الهجوم الذي زرع الفوضى في مقر الكونغرس مع اعتماره خوذة مع قرني بيسون أميركي.

وقال القاضي رويس لامبيرث "ما قمتم به رهيب".

وشارك شانسلي المؤمن بنظريات المؤامرة وهو عاري الصدر ويحمل سهماً في اقتحام الكابيتول ودخل إلى قاعة مجلس الشيوخ وجلس على الكرسي المخصص لنائب الرئيس مايك بنس وترك ملاحظة بخط اليد جاء فيها "إنها مسألة وقت، العدالة آتية لا محالة".

واعتقل الرجل وهو من فينيكس في ولاية أريزونا بعد أيام قليلة على الهجوم وهو موقوف منذ عشرة أشهر.

المصادر الإضافية • أ ف ب