المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إلغاء أكثر من ألفي رحلة جوية في الولايات المتحدة بسبب أوميكرون وسوء الأحوال الجوية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
مسافرون صغار في مطار سالت لايك سيتي الدولي. 2021/12/30
مسافرون صغار في مطار سالت لايك سيتي الدولي. 2021/12/30   -   حقوق النشر  ريك بومر/أ ب

استمر اضطراب الرحلات الجوية في الولايات المتحدة الأحد، يوم العودة من الإجازة، وتم بالفعل إلغاء أكثر من ألفي رحلة جوية بسبب الرياح العاتية والفيضانات والعواصف الثلجية والمتحورة أوميكرون الشديدة العدوى.

وذكر الموقع الإلكتروني "فلايت-أوير" أنه بلغ عدد الرحلات الجوية التي ألغيت في الولايات المتّحدة 2201 رحلة داخلية، أو آتية من الولايات المتحدة أو متوجهة اليها، علما أن الرحلات الملغاة في اليوم السابق بلغت 2749 رحلة.

ويشكل عدد هذه الرحلات أكثر من نصف عدد تلك، التي ألغيت على مستوى العالم عند هذه الساعة وعددها 3743 ( مقابل 4740 السبت). من جهة أخرى، تأخرت العديد من الرحلات الجوية بدون أن يتم إلغاؤها: 2386 في الولايات المتحدة وحدها و7770 في العالم.

والطقس المضطرب يخيم نهاية هذا الأسبوع على الولايات المتحدة، حيث تتأثر العديد من المناطق بتساقط الثلوج بكثافة أو الرياح العاتية أو الفيضانات.

والأكثر تأثرا الأحد كانت مطارات شيكاغو (شمال) بسبب عاصفة ثلجية، إلى جانب مطارات أميركية أخرى: دنفر (كولورادو) ونيوارك (نيو جيرسي) وأتلانتا (جورجيا) وهيوستن (تكساس) وديترويت (ميشيغن).

ويشهد النقل الجوي العالمي اضطرابا شديدا بسبب أوميكرون، المتحورة الشديدة العدوى لفيروس كورونا. ويتغيب العديد من الطيارين وأفراد الطواقم بسبب إصابتهم بكوفيد أو مخالطتهم مصابين به، ما يدفعهم إلى حجر أنفسهم ويضطر الشركات لإلغاء رحلات لعدم وجود عدد كافٍ من الموظفين. وألغت شركات الطيران نحو 7500 رحلة في العالم في عطلة عيد الميلاد.