المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: سباحون يشاركون في أول سباق تتابع في منجم للفضة تحت الأرض في بولندا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
شاهد: سباحون يشاركون في أول سباق تتابع في منجم للفضة تحت الأرض في بولندا
حقوق النشر  PLTVP via EBU

أقيم أول تتابع للسباحة تحت الأرض في بولندا في منجم الفضة التاريخي في مدينة تارنوفسكي غوري. المكان مدرج في قائمة اليونسكو للتراث العالمي، ويبدو أن المشاركين الشجعان الذين شاركوا في الفعالية يعشقون هذا النوع من المنافسات.

إحدى السباحات المشاركات قالت: "يعرف الأشخاص الذين يسبحون في المياه المفتوحة ما تعنيه التجربة. هذه المياه ناعمة ويمكنك أن تشعر بها مع الجسد كله. التجربة روحية تقريبًا ... إنها رائعة".

وشارك في الحدث ثلاثمائة سباح شتوي يُعرفون باسم "حيوانات الفظ" أو "المورس" شاركوا في سباق التتابع عبر ممر صخري بطول 600 متر، وعلى عمق 30 مترا تحت الأرض.

وأوضح بيوتر بيانكوفسكي أن تجربته في السباحة عبر القناة الإنجليزية الخطرة ساعدته، مؤكدا "إنه لأمر مدهش، أود أن أوصي به لأي شخص يرغب بعبور القناة الإنجليزية. أوصي بمحاولة السباحة في هذا الظلام، كما أنني بدأت في عبور القناة في منتصف الليل. مثل هذا التدريب سيكون مفيدا للجميع".

وبعد المواجهة "المبهجة" مع المياه التي بلغت درجة حرارتها حوالي ست درجات مئوية، ودرجة حرارة الهواء التي بلغت 10 درجات، تمكن السباحون من ارتداء ملابسهم وتدفئة أجسامهم.