المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الكرملين يحض واشنطن على "وقف تأجيج التوتر" في أوكرانيا مع نشر قوات أمريكية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
تدريبات عسكرية للجيش الروسي
تدريبات عسكرية للجيش الروسي   -   حقوق النشر  AP/Russian Defense Ministry Press Service

حض الكرملين الخميس الولايات المتحدة على "وقف" تصعيد الأزمة بين روسيا والغرب حول أوكرانيا، غداة القرار الأمريكي بإرسال ثلاثة آلاف عسكري إضافي دعما لقوات حلف شمال الأطلسي في أوروبا الشرقية.

وقال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف "نناشد باستمرار شركاءنا الأمريكيين وقف تأجيج التوتر".

ورأى أن "مخاوف روسيا واضحة ومبرّرة تمامًا" مشيرا إلى أن "الأمريكيين هم الذين يتمّ إرسالهم إلى دول أوروبية".

وكانت وزارة الخارجية الروسية اعتبرت الأربعاء الإعلان عن إرسال تعزيزات أمريكية بأنه "مدمّر".

ويجري الروس والغربيون محادثات بصيغ متنوعة. ويبدي كل من الطرفين نية بخفض التصعيد، لكن كلاهما متمسك بمواقفه المبدئية.

ونشرت موسكو عشرات آلاف الجنود منذ أشهر عند حدود أوكرانيا، ما يعتبره الغرب مؤشرًا إلى احتمال شنّ عملية عسكرية واسعة النطاق. وتنفي روسيا هذا الأمر.

من جانبه، يقول الكرملين إن حلف شمال الأطلسي يهدد أمن روسيا ويطالب من أجل تخفيف حدة التوتر، بوقف توسّع الحلف وانسحابه من شرق أوروبا، الأمر الذي يرفضه الأوروبيون والأمريكيون.

في المقابل، اقترحت واشنطن أن يتعهّد الطرفان عدم نشر وسائل عسكرية هجومية في أوكرانيا وأن تتفقد موسكو بعض المنشآت العسكرية التي تقلقها في أوروبا وكذلك أن يتوافق الجانبان على تدابير للحدّ من التسلح.

يعتزم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشار الألماني أولاف شولتس من جانبهما، زيارة موسكو لعقد لقاء مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين. وأكد الكرملين وجود محادثات في هذا الشأن.

المصادر الإضافية • أ ف ب