خبير أمني ليورونيوز: الكشف عن استخدام سجناء داعش في العراق لهواتف خلوية

قوات امنية قرب سجن الحسكة
قوات امنية قرب سجن الحسكة Copyright Baderkhan Ahmad/Copyright 2022 The Associated Press. All rights reserved.
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

بعد تشديد العراق الاجراءات الأمنية على حدوده مع سوريا على خلفية الهجوم على سجن في مدينة الحسكة، شن الأمن العراقي حملات التفتيش داخل السجون، بعد قرار العراق استنفار قواته على الحدود مع سوريا، وتشديد الإجراءات الأمنية داخل السجون التي يعتقل فيها عناصر من داعش، وعثر بحوزتهم على هواتف خلوية.

اعلان

كشف خبير أمني مقرب من مكتب رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي ليورونيوز، العثور على أجهزة موبايل لدى عناصر تنظيم الدولة الإسلامية المعتقلين في السجون العراقية، وقال سرمد البياتي إن حملات تفتيش حصلت في هذه السجون أسفرت عن العثور على عدد من أجهزة الموبايل كان يتواصل من خلالها عناصر التنظيم داخل السجون مع التنظيم في الخارج.

حملات التفتيش التي حدثت داخل هذه السجون منذ أيام، جاءت بعد قرار العراق استنفار قواته على الحدود مع سوريا، وكذلك تشديد الإجراءات الأمنية داخل وحول السجون التي يعتقل فيها عناصر من داعش.

كذلك بسبب تصاعد هجمات التنظيم على القوات العراقية، حيث نفذ عناصر "داعش" هجوما على ثكنة عسكرية في محافظة ديالى شمال بغداد، قتلوا خلاله 11 جنديا عراقيا، فيما يعد هذه الهجوم الأكثر دموية منذ أشهر.

استنفار القوات العراقية يأتي بعد الهجوم الكبير الذي نفذه عناصر التنظيم على سجن في مدينة الحسكة السورية، يحتجز فيه نحو 3500 من أعضائه، ويعد الهجوم أكبر تحرك عسكري للتنظيم منذ إسقاط "دولة الخلافة" قبل ثلاث سنوات.

العثور على أجهزة اتصال لدى عناصر التنظيم يفتح ملف الفساد المالي والإداري لدى بعض المسؤولين عن أمن وإدارة هذه السجون، في وقت يستقتل التنظيم المتشدد على اخراج عناصره من داخل السجون بعد النقص الحاد في موارده البشرية حسب مراقبين.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

"الفضائيون" يمنعون بث برنامج تلفزيوني عراقي

تونس والمغرب يفككان " خلايا إرهابية" مرتبطة بتنظيم الدولة الإسلامية

شاهد: بعد إغلاقها لعشر سنوات.. العراق يعيد تشغيل مصفاة الشمال في بيجي