المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤولون: طالبان تمنع عشرات النساء من الصعود إلى الطائرات والسفر من دون محرم

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
منع النساء من السفر يأتي بعد أيام من منع الفتيات من التعليم
منع النساء من السفر يأتي بعد أيام من منع الفتيات من التعليم   -   حقوق النشر  Felipe Dana/AP

قال مسؤولون في شركتي سفر أفغانيتين، السبت، إن حركة طالبان التي تسيطر على السلطة في البلاد منذ آب/أغسطس 2021، منعت عشرات النساء من الصعود إلى الطائرات بهدف السفر، من دون محرم.

وذكرت وكالة أسوشييتد برس الأمريكية نقلاً عن المسؤولين الذين لم يكشفوا عن هوياتهم حماية لأنفسهم، إن عشرات النساء اللواتي أردن السفر من مطار كابول الدولي في رحلات داخلية وخارجية مُنعن من ذلك لأنهن كنّ وحيدات ومن دون محرم.

وبعض المسافرات يحملن جنسية مزودجة، وكنّ في طريق العودة إلى بلادهن، وكان بينهن مسافرات إلى كندا وإسلام آباد ودبي وتركيا، ولكنهن منعن من دخول طائرات شركة "كام إير" للخطوط الجوية، و"أريانا"، شركة الخطوط الجوية الرسمية في البلاد.

وقال مسؤول إن القرار بعدم السماح للنساء بالسفر جاء من القيادة في حركة طالبان، مضيفاً إلى أن بعض الاستثناءات حدثت مع مسافرات في رحلات داخلية ولكن جاءت متأخرة، حيث أن الراكبات كنّ قد فوّتن عليهن الرحلة قبل أعطائهن الضوء الأخضر.

بحسب المسؤول الذي تحدث إلى الوكالة الأمريكية، يلتقي مسؤولون من شركات خطوط الطيران برئيس المطار ورئيس الشرطة -والاثنان رجلا دين وينتميان إلى حركة طالبان- في محاولة لحل المسألة.

وكانت طالبان أصدرت منذ نحو شهر قراراً يمنع النساء من السفر لمسافة أبعد من 72 كيلومتراً من دون محرم، ومن غير المعروف بعد ما إذا كانت الرحلات الجوية ستعفى من هذا القرار.

وتأتي الأخبار المتعلقة بمنع النساء من السفر بعد أيام على قرار حكومة طالبان بإغلاق المدارس الثانوية للفتيات بعد ساعات فقط من إعادة فتحها. إثر ذلك نزلت العشرات من الفتيات إلى الشوارع في كابول اعتراضاً على منعهن من التعليم.

ويتردد المجتمع الدولي بالاعتراف بحكومة طالبان، ولطالما شدّد على حقّ الجميع في التعليم، خصوصاً في خضم المفاوضات الدائرة لدعم البلاد التي تعاني من انهيار اقتصادي كامل.

وهناك خوف من أن تحكم طالبان أفغانستان بنفس الطريقة التي حكمت بها في التسعينيات.

المصادر الإضافية • أ ب