المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الحزب الحاكم في مالطا يعلن فوزه في الانتخابات ويتعهد بتحقيق الوحدة الوطنية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
الحزب الحاكم في مالطا يعلن فوزه في الانتخابات ويتعهد بتحقيق الوحدة الوطنية
الحزب الحاكم في مالطا يعلن فوزه في الانتخابات ويتعهد بتحقيق الوحدة الوطنية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

فاليتا (رويترز) – أعلن حزب العمال الحاكم في مالطا يوم الأحد فوزه في الانتخابات العامة وتعهد رئيس الوزراء روبرت أبيلا بالاستمرار في خدمة الشعب “بتواضع” وبأن تصبح مالطا أكثر صداقة للبيئة، مع احتفاله بثالث فوز لحزبه على التوالي.

ولم تُعلن النتائج الرسمية بعد، لكن حزب العمال قال إنه يتوقع أن يفوز بأكبر من الأغلبية البالغة 55 في المئة التي حققها في انتخابات عامي 2013 و2017. واعترف الحزب الوطني المعارض المنتمي ليمين الوسط بهزيمته.

وستكون هذه أول ولاية بالانتخاب لأبيلا الذي أصبح زعيم حزب العمال ورئيسا للوزراء في يناير كانون الثاني 2020.

وفي كلمة ألقاها أمام الألوف من المؤيدين من شرفة في مقر حزب العمال على مشارف فاليتا، شدد أبيلا مرارا على أن السمة المميزة له ستكون التواضع.

وقال أبيلا، وهو نجل جورج أبيلا رئيس مالطا الأسبق، “التواضع سيميز هذه الحكومة، سأصر على أن يتحلى كل من سيتم اختيارهم للعمل في (الحكومة) بالتواضع وسأكون قدوة تحتذى”.

وأوضح أن حكومته ستسعى لتحقيق الوحدة الوطنية مشددا على أن كل أعضائها لديه ما يقدمه للبلاد.