المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تويتر ستدرس "بعناية" عرض إيلون ماسك لشرائها بالكامل والوليد بن طلال يرفضه

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
 رئيس "تسلا" إيلون ماسك
رئيس "تسلا" إيلون ماسك   -   حقوق النشر  أ ب

عرض رئيس "تسلا" إيلون ماسك الذي استحوذ أخيرا على حصة 9,2 % من رأسمال تويتر، شراء كامل الشركة بسعر 54,20 دولارا للسهم الواحد والخروج من بورصة وول ستريت، وهو طرح قالت الشبكة الاجتماعية إنها "ستدرسه بعناية".

وفي وثيقة أرسلها إلى هيئة مراقبة البورصة الأمريكية، أوضح ماسك أن هذا العرض هو "الأفضل والنهائي"، مهددا بأنه في حال الرفض "سيعيد النظر في موقعه كمساهم" في الشبكة الاجتماعية.

وإثر هذا الإعلان، قفز سعر سهم تويتر بنسبة 11,34 % إلى 51,05 دولارا في التداولات الإلكترونية التي تسبق افتتاح بورصة وول ستريت.

وفي رسالة موجهة إلى رئيس مجلس إدارة تويتر بريت تايلور، أكد ماسك أنه استثمر في المنصة بسبب دورها المحوري في "حرية التعبير حول العالم"، ما يشكل برأيه "موجبا اجتماعيا للأنظمة الديمقراطية الفاعلة".

وأضاف "لكن منذ قمت باستثماري، أدركت أن الشركة لا تزدهر ولا تفي بواجبها الاجتماعي بشكلها الحالي"، مقترحا سحب تويتر من بورصة نيويورك.

وقال ماسك "أقترح شراء 100 % من تويتر بسعر 54,20 دولارا للسهم نقدا، أي زيادة بنسبة 54 دولارا مقارنة بالفترة التي سبقت مباشرة استثماري في تويتر، و38 % مقارنة بعشية إعلان استثماري".

43,4 مليار دولار

وتقدّر الأرقام المقدّمة من ماسك قيمة تويتر بما يقرب من 43,4 مليار دولار، في مقابل حوالى 37 مليار دولار حاليا.

وبعيد إعلان ماسك، أعلنت تويتر في بيان أنها "تلقت العرض غير الملزم الذي تقدم به إيلون ماسك بمبادرة شخصية لشراء مجموع الأسهم العادية المتداولة للشركة بسعر 54,20 دولارا نقدا".

ولفتت إلى أن مجلس إدارة تويتر "سيدرس العرض بعناية لتحديد السلوك الذي يعتبر أنه سيخدم بالصورة الأفضل مصالح الشركة وجميع مساهمي تويتر".

وتشير أرقام "فوربس"، إلى أن ثروة إيلون ماسك الشخصية تقرب من 274 مليار دولار، ما يجعله أثرى أثرياء العالم.

وينشط ماسك بصورة خاصة على تويتر حيث يتابع حسابه ما يزيد عن 81,6 مليون مستخدم.

وكان مقررا أن يدخل ماسك مجلس إدارة تويتر قبل أيام، لكن المدير العام للشبكة الاجتماعية باراغ أغراوال أعلن الاثنين أن ماسك رفض في نهاية المطاف الحصول على مقعد في المجلس.

أسابيع حاسمة مقبلة

وقال محللون في شركة "ويدبوش" الاستشارية، إن مجلس إدارة تويتر قد يُضطر على الأرجح إلى قبول العرض أو البحث عن مشترٍ آخر.

وأشار المحللون إلى أن "الوقت الآن هو للترقب لمتابعة ما سيحصل في ظل توقعاتنا بحصول انعطافات وتبدلات كثيرة في الأسابيع المقبلة"، وسط تساؤلات كثيرة ستثار حول قضايا التمويل والجوانب التنظيمية وطريقة توزيع إيلون ماسك وقته للموازنة بين شركاته الكثيرة.

وقد أدى إعلان ماسك الأسبوع الماضي شراء حصة في تويتر، إلى ارتفاع قيمة أسهم الشبكة بنسبة تفوق 25 في المئة.

وتأتي خطوة ماسك بعدما غرّد أخيرا ليسأل ما إذا كانت شبكة التواصل الاجتماعي "تموت" في ظل وجود الكثير من الحسابات لمشاهير يتابعهم عشرات الملايين على الشبكة لكنهم غير ناشطين.

وكتب ماسك عبر تويتر السبت، إن "أكثرية الحسابات الرئيسية لا تغرّد إلا في ما ندر وتنشر القليل من المحتويات. هل نشهد على موت تويتر؟"، وذلك في تعليق على صورة مرفقة تظهر قائمة بالحسابات العشرة الأكثر متابعة عبر الشبكة. وأشار خصوصا إلى أن المغني جاستن بيبر، صاحب ثاني أكثر الحسابات متابعة على الشبكة، لم يغرّد على تويتر سوى مرة واحدة هذا العام.

كذلك استفتى ماسك متابعيه الأحد بشأن رأيهم في طرحه بـ"حذف حرف W في TWITTER"، متوجها أيضا بسؤال عما إذا كانوا يوافقون على "تحويل مقر تويتر في سان فرانسيسكو إلى ملجأ للمشردين بما أن أحداً لا يذهب إلى المكان بكل حال".

كما تساجل ماسك مرارا مع الهيئات الفدرالية لمراقبة الأسواق المالية التي اتخذ القائمون عليها إجراءات صارمة ضد استخدامه لوسائل التواصل الاجتماعي.

الوليد يرفض

من جهته، قال الأمير السعودي الوليد بن طلال، مالك شركة المملكة القابضة التي تملك 5,2% من أسهم تويتر، إنه يرفض عرض ماسك لشراء كامل أسهمها.

وقال بن طلال في تغريدة إن العرض المالي المقدم من ماسك لا يضاهي قيمة تويتر ""بالنظر إلى آفاق نموها".