المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

عشرات الروس ينعون غرق الطراد الصاروخي موسكفا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
عشرات الروس ينعون غرق الطراد الصاروخي موسكفا
عشرات الروس ينعون غرق الطراد الصاروخي موسكفا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

(رويترز) – تجمع عشرات الأشخاص في مدينة سيفاستوبول بمنطقة القرم يوم الجمعة للتعبير عن حزنهم على غرق الطراد الصاروخي موسكفا، السفينة الحربية الرئيسية في الأسطول الروسي في البحر الأسود. واستمع الحشد إلى كلمات عما كان الطراد يمثله للروس من القوة والأمل والتجديد إلى أن غرق.

وفي وسط سيفاستوبول، مقر الأسطول الروسي في البحر الأسود، تعانق البعض ووضع آخرون زهورا على نصب تذكاري للبحرية الروسية التي تأسست في عام 1696.

وقالت روسيا، التي ضمت شبه جزيرة القرم من أوكرانيا في عام 2014، إن الطراد موسكفا غرق لدى سحبه إلى الميناء في جو عاصف وذلك بعد أن قالت إن حريقا نشب فيه إثر انفجار ذخائر على متنه.

وتقول أوكرانيا إن أحد صواريخها أغرق الطراد.

ولم يتسن لرويترز التحقق من ظروف غرق السفينة.

وقال ضابط الاحتياط سيرجي جورباتشوف مخاطبا الحشد وهو يرتدي زي البحرية الروسية “حتى بالنسبة لأولئك الذين لم يكونوا فيه كان موسكفا رمزا للجميع، كان رمزا لقوتنا، لآمالنا، لتجديد الأسطول في التسعينيات” بعد انهيار الاتحاد السوفيتي.

وأضاف “ستكون هناك انتصارات، وستكون هناك انكسارات، لكن تبقى الذكرى”.