المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أكثر من 200 ألف وظيفة روسية مهددة بسبب عقوبات حرب أوكرانيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع ا ف ب
روس يصطفون امام أحد البنوك
روس يصطفون امام أحد البنوك   -   حقوق النشر  AP Photo

أعلن رئيس بلدية العاصمة الروسية الاثنين أن 200 ألف وظيفة على الأقل مهددة في موسكو، بسبب رحيل أو توقف أنشطة شركات أجنبية في أعقاب الهجوم الروسي على أوكرانيا.

وفي رسالة على موقعه الإلكتروني، أشار سيرغي سوبيانين إلى أنه تم اعتماد خطة مساعدة بقيمة 3,6 مليار روبل (حوالي 38 مليون يورو بسعر الصرف الحالي) الأسبوع الماضي، لمساعدة سكان موسكو المعرضين لخطر التسريح من وظائفهم.

وقال رئيس البلدية: "هذا البرنامج يتعلق في المقام الأول بموظفي الشركات الأجنبية التي أوقفت أنشطتها مؤقتا أو قررت مغادرة روسيا. وفق تقديراتنا، هناك حوالي 200 ألف شخص مهددون بفقدان وظائفهم".

وستوفر البلدية "وظائف مؤقتة" لموظفين في شركات أجنبية يعانون من البطالة الفنيّة، مثل "إدارة الأرشيفات أو إصلاح تجهيزات" البلدية. كما أعلنت اعتزامها تقديم إعانات لتمويل إعادة التدريب المهني.

وطبق ما ذكرت البلدية، من المقرر توفير مساعدات مالية للعائلات بموجب مرسوم رئاسي صدر مؤخرا، واتخاذ اجراءات لتسهيل القروض للمؤسسات الصغيرة ومتوسطة الحجم.

كما أكدت بلدية موسكو أنها شيّدت ثلاثة مصانع للأدوية لتعويض تعليق واردات أدوية يعتمد عليها الروس بشكل كبير. وأوضح سيرغي سوبيانين في هذا الصدد قئلا: "ينتظرنا الكثير من العمل، وستستغرق النتائج سنوات حتى تظهر".