المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وفاة المغنية الأميركية ناومي جاد عن 76 عاماً

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
صورة من الارشيف-ناومي جاد، يسار، مع ابنتها وينونا جاد
صورة من الارشيف-ناومي جاد، يسار، مع ابنتها وينونا جاد   -   حقوق النشر  Julie Jacobson

توفيت مغنية موسيقى الكانتري الأميركية ناومي جاد التي اشتُهرت بتشكيلها ثنائية "ذي جادز" مع ابنتها وينونا، عن 76 عاماً، على ما أعلنت عائلتها السبت.

وأعربت وينونا وشقيقتها الممثلة آشلي عبر حسابيهما على إنستغرام، عن "الحزن العميق" لوفاة والدتهما.

وقالت الشقيقتان "لقد فقدنا أمّنا الرائعة بسبب مرض ذهني"، من دون إعطاء تفاصيل إضافية.

وشكلت ناومي ووينونا جاد الثنائية الفنية بينهما في أواخر سبعينات القرن العشرين، وفازتا بجوائز كثيرة بينها خمس مكافآت "غرامي". ومن أشهر أغانيهما "لوف كان بيلد إيه بريدج" و"ماما هيز كرايزي" و"غيرلز نايت أوت".

ورغم انفصال الثنائي الفني سنة 1983، اجتمعت الأم وابنتها مرات عدة في جولات وعروض خاصة، قبل حل الثنائي رسميا عام 1991 إثر تشخيص إصابة ناومي بالتهاب الكبد الوبائي من نوع "سي".

وكان مقررا أن تقوم الأم وابنتها بجولة جديدة هذا الخريف للمرة الأولى منذ أكثر من عقد. كذلك، أعلن متحف مشاهير موسيقى الكانتري "Country Music Hall of Fame" الجمعة أن الثنائي "ذي جادز" سينضم في الأول من أيار/مايو إلى صفوفه تقديراً لمساعدتهما "على إعادة موسيقى الكانتري إلى جذورها في ثمانينات القرن الماضي من خلال أغنيات خفيفة وجميلة نغمياً متأثرة بموسيقى الفولك التقليدية، والبلوز الصوتي، ومن أجل الانسجام العائلي بينهما".

المصادر الإضافية • أ ف ب