المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

توتر الوضع الأمني في شبه الجزيرة الكورية وسط حديث عن تجربة نووية محتملة لبيونغ يونغ

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع رويترز
رئيس كوريا الجنوبية يون سوك يول يتحدث خلال حفل عشاء افتتاحي في فندق في سيول، كوريا الجنوبية، الثلاثاء 10 مايو 2022
رئيس كوريا الجنوبية يون سوك يول يتحدث خلال حفل عشاء افتتاحي في فندق في سيول، كوريا الجنوبية، الثلاثاء 10 مايو 2022   -   حقوق النشر  AP Photo

قال رئيس كوريا الجنوبية الجديد يون سوك-يول يوم الأربعاء إن الوضع الأمني في شبه الجزيرة الكورية صعب، مشيرا إلى الحديث عن تجربة نووية محتملة لكوريا الشمالية.

ووفقا لتقرير صحفي مشترك صادر عن المكتب الرئاسي في كوريا الجنوبية، أدلى يون بهذا التعليق خلال اجتماع مع الوزراء، وحث المسؤولين على البقاء في حالة تأهب للاستجابة بشكل أفضل في مواقف كهذه.

وقال الرئيس الجديد "الوضع الأمني صعب، ويشعر كثيرون من الخارج كذلك بالقلق وسط الحديث عن استئناف (كوريا الشمالية) للتجارب النووية".

وتولى يون منصبه رئيسا للبلاد يوم الثلاثاء وسط تصاعد التوترات في شبه الجزيرة الكورية، حيث تختبر كوريا الشمالية سلسلة من الأسلحة الجديدة، وأجرت أحدث هذه الاختبارات قبل ثلاثة أيام فقط من تنصيبه.

وقال يون خلال الاجتماع أيضا إن ارتفاع الأسعار هو أكبر مشكلة تواجه الاقتصاد، مضيفا أن اقتصاد البلاد "في وضع صعب للغاية" وأنهم "بحاجة لإعادة نظر شاملة لمختلف المؤشرات ومواصلة دراسة الطرق لاحتواء الأسعار بناء على تحليل أسباب ارتفاعها".