المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إسرائيل توقع مع الإمارات اتفاقية تجارة حرة هي الأولى مع دولة عربية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
مراسم توقيع الاتفاقية بين الإمارات وإسرائيل
مراسم توقيع الاتفاقية بين الإمارات وإسرائيل   -   حقوق النشر  حساب السفير الإسرائيلي في الإمارات على تويتر

قال السفير الإسرائيلي في الإمارات أمير حايك، إن بلاده والإمارات وقعتا صباح الثلاثاء اتفاقية للتجارة الحرة.

ونشر السفير صوراً من مراسم توقيع الاتفاقية على حسابه على تويتر، مباركاً الخطوة.

وتعد هذه أول اتفاقية من نوعها بين إسرائيل ودولة عربية.

وقال ثاني بن أحمد الزيودي الذي يشغل منصب وزير دولة للتجارة الخارجية في الإمارات "وقعنا اليوم اتفاقية شراكة اقتصادية شاملة مع إسرائيل. وستدفع قيمة تجارتنا الثنائية غير النفطية إلى ما يتجاوز 10 مليارات دولار خلال السنوات الخمس القادمة".

وأضاف في تغريدة على تويتر "بهذه الاتفاقية نكون قد كتبنا فصلًا جديدًا في تاريخ الشرق الأوسط. ستعمل اتفاقيتنا على تسريع النمو وخلق فرص العمل وتقود حقبة جديدة من السلام والاستقرار والازدهار في جميع أنحاء المنطقة".

وبموجب الاتفاق، سيجري "استثناء 96 بالمئة من جميع السلع (من الرسوم الجمركية)، فورًا أو تدريجيًا"، حسبما أفادت وزارة الاقتصاد الإسرائيلية التي اعتبرت خطوة التوقيع "تاريخية بالنسبة لعلاقاتنا الاقتصادية".

وكانت الإمارات أول دولة خليجية وثالث دولة عربية تطبع العلاقات مع إسرائيل. وجرى التوقيع بوساطة من الرئيس الأميركي الأسبق دونالد ترامب في أيلول/سبتمبر 2020، قبل أن تطبّع البحرين والمغرب والسودان علاقاتها أيضا.

وبدأت محادثات اتفاقية التجارة الحرة بين البلدين في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي واختتمت بعد أربع جولات من المفاوضات والحوار، لا سيما يومي 21 و 22 اذار/مارس في مصر بين رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت والرئيس الإماراتي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وكان يتولى حينها منصب ولي عهد أبوظبي.

وتقيم إسرائيل علاقات تجارية مع مصر والاردن منذ عقود، ولديها اتفاقيات تجارة حرة مع الولايات المتحدة وكندا والمكسيك والاتحاد الأوروبي وتركيا ودول في أميركا اللاتينية.

ووقّعت مع المغرب في شباط/فبراير اتفاقاً للتعاون الاقتصادي يطمح من خلاله البلدان الساعيان لتعزيز علاقاتهما إلى زيادة قيمة التبادلات التجارية بينهما أربعة أضعاف لتصل إلى نصف مليار دولار سنوياً.