المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

لأنها "ما بتسمعش الكلام".. مصري يقطع أذن زوجته ويطعنها 20 طعنة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
صورة لسلاح أبيض
صورة لسلاح أبيض   -   حقوق النشر  kalhh de Pixabay

أقدم مواطن مصري على قطع أذن زوجته اليمنى وطعنها 20 طعنة في الكتفين والبطن بعد أن نشبت خلافات مادية بينهما بسبب نفقات المنزل.

الزوجة وتدعى رنين عزت حامد، وتبلغ من العمر 24 سنة وتعمل في صالون تجميل، أبلغت الجهات الأمنية التي وصلت على الفور إلى المستشفى بما حدث. وأشارت إلى أنها تعرضت للاعتداء من قبل زوجها بسلاح أبيض في مكان إقامتهما في مدينة حلوان في القاهرة. 

وقال والد رنين، إن الفاعل ادعى قبل الزواج أنه خريج كلية التجارة قسم محاسبة، إلا أنهم اكتشفوا في بعد أن تم الزواج أنه يعمل حارس أمن في أحد محال السوبر ماركت، وأنه كان يعتمد بشكل رئيسي على المردود المالي الذي تجنيه زوجته من صالون التجميل الخاص بها. 

وأشار إلى أن ظروف رنين الصحية كانت صعبة مؤخرا ومنعتها من العمل الأمر الذي أغضب زوجها وأقدم على فعلته هذه. 

ولفت الزوج الذي أقر بما فعلت يداه، إلى أنه حذرها مرارا من مطالبته بالأموال للإنفاق على المنزل، لكنها لم تستمع إليه قائلا "ما بتسمعش الكلام"، فقرر أن يقطع أذنها. 

وكتب يوسف حامد، شقيق حنين في منشور على فيسبوك: "رنين أختي بين الحياه والموت بطوارئ القصر العيني. شهدت منطقه المساكن الاقتصايه شارع حفني أبو جبل جريمه شروع في قتل الشابه البالغه من العمر الرابع والعشرين رنين حامد عزت علي يد زوجها المقبوض عليه حاليا في قسم شرطه حلوان، قد قام الجاني بقطع الأذن اليمني وقطع حاد في الضهر وقطع في البطن وصل إلى الطحال وبعض من الطعنات في أماكن مختلفه، مدعيا أنه يعاني من مرض نفسي مع العلم انه متزوج من اكثر من ثلاث أعوام ولم يظهر عليه أي أعراض نفسيه.. نناشد أهالي حلوان بالدعاء لها لأ حالتها خطير جدا ونناشد مجلس حقوق المرأة متابعه القضيه وتنفيذ العدالة". 

وعلقت المذيعة المصرية شيماء جمال على الواقعة في منشور شاركته على صفحتها الرسمية في فيسبوك، "مابتسمعش الكلام.. عامل يقطع أذن زوجته ويسدد لها 20 طعنة بحلوان، تعرضت إحدى السيدات للاعتداء من زوجها، عامل ومقيم بمنطقة حلوان، إثر خلافات أسرية نشبت بينهما على مصروف البيت، فاستل المتهم سلاح أبيض (سكين) وسدد لزوجته 20 طعنة متفرقة بجسدها، كما قطع لها إحدى أذنيها، وأنقذتها العناية الإلهية، بعد نقلها إلى مستشفى القصر العيني داخل عرفة العناية المركزة.وكشف التقرير الطبي الصادر من مستشفى القصر العيني للزوجة المجني عليها، والتي تدعى رنين عزت حامد، وتبلغ من العمر 24 سنة، إصابتها بجروح قطعية في الوجه بالأذن والفم، وبطعنات بالصدر والبطن، وجروح سطحية بالكتف والأذرع".