المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الجامعة الأوروبية في تونس: التزام لتكوين نخب المستقبل في الإدارة ومراكز صناعة القرار

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
الجامعة الأوروبية-تونس
الجامعة الأوروبية-تونس   -   حقوق النشر  euronews

تمكنت الجامعة الأوروبية في تونس، التي تنشط في مجال التعليم الأكاديمي منذ العام 2006 من افتتاح أول مجمع جامعي بأحدث تجهيزات تقنيات التواصل الافتراضي في العديد من الاختصاصات، وهو ما    .

ويضم المجمع الجامعي الجديد فضاءات تفاعلية ورقمية وهو ما سيساعد الطلبة على التعلم أكثر في ظل المحاكاة الرقمية وتحت شعار "التطبيق والممارسة يساهمان في التحقق من الجانب النظري"، فكل شعبة وكل تخصص له فضاء تطبيقي وعن هذه المسألة قال رئيس الجامعة: "فكرنا في مركب جامعي ذكي يسمح للطالب بتطبيق ما تلقاه من تعليم نظري". 

فطلبة قسم الحقوق والعلوم القانونية لديهم قاعة مرافعات تفاعلية للتدريب لتحضيرهم لممارسة مهامهم مستقبلا تحت إشراف عدد من القضاة والمحامين لتهيئتهم لممارسة المحاماة والقضاء مستقبلا.

وبالنسبة لطلبة الاقتصاد والمالية فلديهم قاعة للمضاربات المالية في عملية محاكاة حية لمهنة المستقبل وهو ما يسمح لهم بالتعرف على عمليات سوق الأوراق المالية.

Euronews
حفل افتتاح أول مجمع جامعي بالجامعة الأوروبية-تونسEuronews

وتعدّ عملية تجهيز قاعات التدريس بأحدث تقنيات وبرامج التعليم التي تتماشى مع سوق العمل فرصة حقيقية لتسهيل اندماج طلبة الجامعة الأوروبية في الحياة العملية بعيد تخرجهم من الجامعة مباشرة.

الجامعة الأوروبية في تونس لديها شركاء ومشاريع أكاديمية في جامعات أوروبية وأمريكية ذات شهرة عالمية، وهو ما يسمح لطلبتها بالاستفادة والمشاركة في برامج علمية أكاديمية في الخارج وقضاء فترات تعليم قد تصل إلى سنة أو أكثر في الجامعات الشريكة إضافة إلى برنامج التبادل الطلابي عبر الجامعات الذي يسمح للطلبة بالحصول على أكثر من شهادة علمية. 

وأوضح السيد عبد الرؤوف الطبربي رئيس الجامعة الأوروبية أن الجامعة تملك أكثر من ستين شريكا يتوزعون على القارات الخمس ومن بين الشركاء أرقى المدارس العليا في فرنسا وكندا وأستراليا.

euronews
مدخل الجامعة الأوروبية-تونسeuronews

وتسعى الجامعة الأوروبية في تونس إلى تطوير التعليم العالي بالتنسيق مع المجلس الأوروبي، وهي تعدّ بامتياز مؤسسة لتخريج كوادر المستقبل وفي هذا الشأن أكد رئيس الجامعة أن المؤسسة تعتمد برامج تميّز خاصة وأنها تملك اعتمادات أوروبية وبفضل شركائها فهي تملك برامج دولية تقوم على تكوين صنّاع قرار الغد.

من جهته أوضح السيد غيث الشاوش أستاذ القانون والعلوم السياسية أن الهدف الأساسي للجامعة لا يكمن فقط في منح الشهادات، وإنما تكوين "نخبة" حقيقية لتونس ولبلدان المغرب العربي بشكل أساسي ، مضيفا: "لدينا إلتزام حقيقي لتقديم تعليم ذي نوعية وتكوين نخب المستقبل من الكوادر في الإدارة وفي مراكز صناعة القرار".

للتذكير تضم الجامعة الأوروبية بالإضافة إلى الطلبة التونسيين، طلبة من دول مغاربية ومن عدة دول من افريقيا جنوب الصحراء حسبما أكده رئيس الجامعة الأوروبية عبد الرؤوف الطبربي الذي اشار إلى وجود أكثر من عشرين جنسية في الجامعة الأوروبية.