المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

محكمة عسكرية تونسية تقضي بسجن محام معارض للرئيس سنة بتهمة إهانة قاض

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع وكالات
المتحدث باسم ائتلاف الكرامة المحامي سيف الدين مخلوف في تونس. 2021/06/26
المتحدث باسم ائتلاف الكرامة المحامي سيف الدين مخلوف في تونس. 2021/06/26   -   حقوق النشر  أ ف ب

قضت المحكمة العسكرية في تونس استئنافيا بسجن المعارض البارز للرئيس سعيد سيف الدين مخلوف سنة واحدة، وحرمانه من ممارسة مهنة المحاماة خمس سنوات.

 ولوحق المحامي المعروف والنائب في البرلمان المنحل بانتقاده الحاد للرئيس قيس سعيّد بتهمة "النيل من معنويات الجيش"، وفق ما أفاد محاميه. وقال المحامي أنور أولاد علي إن مخلوف زعيم "ائتلاف الكرامة" المحافظ، أدين بتهمة "النيل من معنويات الجيش" على خلفية مشادة لفظيّة مع قضاة في المحكمة العسكرية في تونس العاصمة عام 2021.

وأضاف أولاد علي قائلا: "لقد فوجئنا بهذه الإدانة، وخصوصا أننا طلبنا تأجيل الجلسة للسماح بفحص وثيقة جديدة. ومن الواضح أن هذه المحاكمة سياسية بحتة".

وأوضح المحامي أنه طعن في الحكم نيابة عن موكله. وكان النائب السابق قد حُكم عليه ابتدائيا في شباط/فبراير بالسجن لمدة عام مع وقف التنفيذ.

كما يُلاحق سيف الدين مخلوف الذي لا يزال طليقًا أمام القضاء العسكري في قضية أخرى، تعود إلى آذار/مارس 2021 بتهمة التعدي على عناصر شرطة في مطار تونس قرطاج الدولي، وحكم عليه ابتدائيا في تلك القضية بالسجن 5 أشهر لكنه استأنف الحكم.

تدين منظمات غير حكومية محلية ودولية باستمرار محاكمة المدنيين أمام القضاء العسكري في تونس، مشيرة إلى أن تلك المحاكمات تكثفت منذ احتكار الرئيس سعيّد السلطتين التنفيذية والتشريعية في 25 تموز/يوليو 2021.