المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

منظمة حقوقية: الإمارات تحتجز محاميا أمريكيا في قضية غسيل الأموال كان يمثل خاشقجي

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
صورة من الارشيف- أشخاص يحملون ملصقات للصحفي السعودي المقتول جمال خاشقجي، بالقرب من القنصلية السعودية في اسطنبول
صورة من الارشيف- أشخاص يحملون ملصقات للصحفي السعودي المقتول جمال خاشقجي، بالقرب من القنصلية السعودية في اسطنبول   -   حقوق النشر  Emrah Gurel/AP 2020

 قالت منظمة "الديمقراطية الآن للعالم العربي" ومقرها الولايات المتحدة إن السلطات الإماراتية اعتقلت عاصم غفور عضو مجلس إدارتها، وهو مواطن أمريكي ومحام متخصص في الحقوق المدنية وكان المحامي السابق للصحفي السعودي الراحل جمال خاشقجي.

وأكد مسؤول بالحكومة الإماراتية القبض على غفور أثناء توقفه بمطار دبي الدولي يوم 14تموز/ يوليو فيما يتعلق بحكم إدانة صادر ضده غيابياً في قضية غسيل أموال استناداً إلى أدلة اطلعت عليها المحاكم الإماراتية.

وذكرت منظمة "الديمقراطية الآن للعالم العربي" على موقعها أن عاصم غفور، محامي الحقوق المدنية المقيم في ولاية فرجينيا، والذي عمل سابقاً كمحامٍ لجمال خاشقجي وخطيبته، خديجة جنكيز، كان قد وصل إلى دبي قادماً من الولايات المتحدة، حيث كان في طريقه إلى اسطنبول لحضور حفل زفاف عائلي. وأنه أرسل رسالة نصية في الساعة 4:49 صباحاً بتوقيت شرق الولايات المتحدة  يوم وصوله، قال فيها إن اثنين من عناصر الأمن الإماراتيين في ثياب مدنية اقتربا منه في مطار دبي الدولي أثناء انتظار رحلته إلى اسطنبول. 

وأضافت المنظمة أن رجال الأمن  احتجزوا عاصم غفور وأبلغوه أنه عليهم أخذه إلى أبو ظبي "للاستيضاح من قضية مرفوعة ضده." ثم نقلوه  في سيارة شرطة إلى أبو ظبي. وأرسل عاصم غفور صورة لنفسه في سيارة الشرطة، وفقدت المنظمة التواصل مع عاصم غفور بعد استلام الصورة.

وكان مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية قد قال في معرض رده على سؤال للصحفيين يوم السبت عن احتجاز غفور إن الولايات المتحدة على علم باحتجاز المحامي لكنه لا يستطيع القول ما إذا كان الرئيس جو بايدن سيثير القضية في المحادثات الثنائية المزمعة مع رئيس الإمارات على هامش قمة عربية في السعودية.

وأضاف المسؤول "لا يوجد ما يشير إلى أن لاحتجازه علاقة بقضية خاشقجي".

وقتل عملاء سعوديون خاشقجي في 2018 في قنصلية المملكة في إسطنبول في عملية قالت المخابرات الأمريكية إنها حظيت بموافقة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان. ونفى الأمير ضلوعه في الأمر.

وقالت منظمة "الديمقراطية الآن للعالم العربي" في بيان يوم الجمعة إن غفور، محامي الحقوق المدنية المقيم في ولاية فرجينيا، اعتٌقل لدى توقفه في مطار دبي وهو في طريقه إلى إسطنبول لحضور حفل زفاف عائلي.

وقال المسؤول الإماراتي رداً على طلب رويترز التعليق إن الإمارات وافقت على طلب السفارة الأمريكية حصول غفور على زيارة قنصلية وأضاف أن الحكم صادر غيابياً مما يعطي الحق لغفور لطلب إعادة محاكمة.

وتابع "تلقينا الطلب وتمت الموافقة عليه مما أدى إلى إعادة فتح القضية والإجراءات القانونية المترتبة على ذلك جارية".

ونقلت المنظمة عن مسؤولين في القنصلية الأمريكية قولهم إن غفور محتجز في مركز احتجاز في أبوظبي لكنه قال إنه ليس على علم بأي إجراءات قانونية ضده.

وأضافت المنظمة أن الإدانة صدرت دون اتباع الإجراءات القانونية الواجبة وطالبت بالإفراج الفوري عنه.

وتقول جماعات حقوقية إن الإمارات سجنت مئات النشطاء والأكاديميين والمحامين في محاكمات غير عادلة بتهم فضفاضة.

ورفضت الإمارات مثل هذه الاتهامات ووصفتها بأنها لا أساس لها، وقالت إنها ملتزمة بحقوق الإنسان بموجب مواثيق الدولة.

المصادر الإضافية • رويترز