المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ملح مايوركا وجبن ماهون ونقانق سوبراسادا .. ما سر الذوق الفريد لمنتجات جزر البليار

بقلم:  Cristina Giner  & يورونيوز
euronews_icons_loading
ملح مايوركا وجبن ماهون ونقانق سوبراسادا .. ما سر الذوق الفريد لمنتجات جزر البليار
حقوق النشر  euronews

في برنامج "هير وي غرو" تشارككم يورونيوز تجارب وقصص مزارعين محليين في مختلف أنحاء إسبانيا، وما قد يجمع بين هؤلاء هو تفانيهم في العمل وحرصهم على توفير منتجات ذات جودة عالية بتقنيات نظيفة وصديقة للبيئة.

وفي أول حلقة من هذا البرنامج تنقلكم يورونيوز إلى جزر البليار الإسبانية وبالتحديد في مايوركا ومينوركا للتعرف على عدد من المنتجات المحلية ذات ذوق فريد مثل ملح مايوركا وجبن ماهون.

ملح مايوركا

في مؤسسة سالينز بجزر الباليار يتم حصاد زهرة الملح الفريدة من خلال كشط بلورات الملح التي تتشكل فوق سطح المياه بفعل ظاهرة التبخر.

تتم عملية كشط الملح يدويا باستخدام مصفاة تربط بعصا دون استخدام آلات ومعدات ميكانيكية.

يورونيوز
ملح مايوركا يمتاز بخصائص ومعادن أكثر من الملح العادييورونيوز

ساعات طويلة من الشمس ونسيم البحر والرطوبة المنخفضة هي الظروف الأنسب لصنع هذا الملح الذي يمتاز بخصائص ومعادن أكثر من الملح العادي كما أن قوامه الرقيق يعطي لمسة مثالية لأي طبق، حتى الحلويات.

وتقول الرئيسة التنفيذية لسالينز لاورا كالفو عن الملح الذي يتم انتاجه إنه "ملح نقي تمامًا. عضوي تم جمعه يدويا".

وتضيف "طريقة انتاجه تضمن تحقيق نتيجة 0 انبعاثات، نستخدم طاقة شمسية مباشرة نظيفة ومتجددة، مستدامة ومحلية وغير محدودة وهذا سر جودة هذا منتج".

نقانق سوبراسادا المايوركية

من سالنيز انتقلنا إلى مزرعة "كان" المحلية للتعرف على كيفية صنع نقانق سوبراسادا المايوركية.

في هذه المزرعة التابعة لشركة "كان" يتم تربية الخنزير المايوركي الأسود المميز بآذانه الطويلة التي تحميه من الشمس، هذا الصنف موطنه جزر البليار.

تزرع هذه الشركة العائلية الحبوب الخاصة لإطعام الخنازير ويقول مدير الشركة  خافيير إيرازوستا إن “القيمة المضافة مع هذه الحيوانات هي أننا نتحكم في الإنتاج بالكامل من البداية إلى النهاية ومع نوع التربية المعتمد نحقق منتجًا ممتازًا، يختلف عن أي منتج موجود في السوق"

يتم تصنيع المنتجات المعالجة في المزرعة بنسبة 100٪ من لحوم ومكونات محلية.

يورنيوز
نقانق سوبراسادايورنيوز

كما تكتسب نقانق سوبراسادا لونها الأحمر "بيمينتون" وهو نوع من الفلفل الحلو في إسبانيا. وتضفي عملية التجفيف الطبيعية رائحة وملمسًا فريدين للنقانق

ولا يقتصر صنع النقانق على طعم الفلفل بل هنالك نقانق بنكهات مختلفة تنتجها شركة مثل نقانق سوبراسادا مع الشوكولاتة والكيري والجبن الأزرق وجبن ماهون.

جبن مينوركا المالح

من مايوركا إلى جزيرة مينوركا التي يصنع فيها جبن ذو نكهة استثنائية وطعم متوسطي.

في "سون مرسير دو بي" أين تتجول الأبقار بحرية في الحقول يتم تصنيع جبنة ماهون التي تنتج باستخدام طرق تقليدية جدًا تم تناقلها عبر الأجيال.

وبسبب قرب المراعي من مياه البحر المالحة فإن الأبقار تنتج حليبا يكتسب طعما يميل إلى الملوحة وهو ما أضاف نكهة خاصة للجبن المشتق منه.

قالت صانعة الجبن ماغدالينا بيجور إن استخدام الحليب الطازج والأساليب الحرفية، بالإضافة إلى الأعلاف المحلية هي جزء من السر الذي يجعل هذا الجبن مميزًا للغاية.

يورونيوز
صناعة جبن مينوركا المتميز تتم بطريقة تقليديةيورونيوز

وتضيف "قمنا بزراعة العلف الخاص بنا للأبقار. وبهذه الطريقة نحصل على جبن عالي الجودة".

من خلال العمل مع الحرفيين الآخرين يصنع الجبن بطريقة التقليدية لا تخلف أي نفايات.

في أقبية التجفيف والنضج تُفرك قشرة الجبن بالزبدة أو زيت الزيتون الممزوج بالفلفل الأحمر لإضفاء اللون الأحمر عليها.

يُباع جبن ماهون الذي ينتج على الجزيرة فقط بنكهات مختلفة وحسب مدة تخمره والتي تتراوح مابين شهرين إلى عشرة أشهر. وهو محمي من قبل مجلس تنظيم العلامات ذات المنشأ الإسباني.