اعلان

محتوى الشريك

 Department of Tourism and Commerce Marketing Dubai
يُستخدم "محتوى الشريك" لوصف محتوى العلامة التجارية الذي يدفع له المعلن ويتحكم فيه بدلاً من فريق التحرير في يورونيوز. يتم إنتاج هذا المحتوى من قبل القسم التجاري والإعلاني ولا يشمل طاقم تحرير يورونيوز أو صحفيي الأخبار. يتحكم الشريك الممول في الموضوعات والمحتوى والموافقة النهائية بالتعاون مع قسم الإنتاج التجاري في يورونيوز.
محتوى الشريك
يُستخدم "محتوى الشريك" لوصف محتوى العلامة التجارية الذي يدفع له المعلن ويتحكم فيه بدلاً من فريق التحرير في يورونيوز. يتم إنتاج هذا المحتوى من قبل القسم التجاري والإعلاني ولا يشمل طاقم تحرير يورونيوز أو صحفيي الأخبار. يتحكم الشريك الممول في الموضوعات والمحتوى والموافقة النهائية بالتعاون مع قسم الإنتاج التجاري في يورونيوز.
Department of Tourism and Commerce Marketing Dubai

هيلتون: النمو والمسؤولية من أكبر التحديات الحالية لعمالقة الفنادق العالمية

هيلتون: النمو والمسؤولية من أكبر التحديات الحالية لعمالقة الفنادق العالمية
Copyright  euronews   -   Credit: Dubai

يتحدث ر رئيس هيلتون للشرق الأوسط وإفريقيا وتركيا، جوكيم جان سلايفير، ليورونيوز، خلال مقابلة مسجلة في دبي، عن النمو السريع في هذه المنطقة من العالم، عن مجموعة فنادقه التي تأسست هناك منذ 103 أعوام. سيزداد عدد الفنادق التي يديرها خلال السنوات الخمس المقبلة، من 179 إلى 269 فندقاً.

يقول جوكيم جان سلايفير: "إنه سوق مثيرة  للاهتمام بالنسبة لنا". "لقد كان محركاً للنمو على مدار العامين الماضيين، إنه سوق نرى أنه يمكننا بناء المزيد من الفنادق حيث تجذب هذه البلدان الكثير من الزوار".

اعلان

يقول سلايفر: "هذا سوق مثير للاهتمام بالنسبة لنا". "لقد كان محركاً للنمو على مدار العامين الماضيين. إنه سوق يمكننا أن نرى فيه إمكانية بناء المزيد من الفنادق. سوق يريد الناس التوجه إليه ".

عرض فندقي متزايد في الشرق الأوسط

سيقام أكثر من 60 فندقاً جديداً في الشرق الأوسط حيث تقع دولة الإمارات العربية المتحدة  وهي أكبر أسواق هيلتون في المنطقة حيث يوجد 33 فندقاً قيد التشغيل حالياً و 14 فندقًا في طور الإعداد. من جانبها، المملكة العربية السعودية، مع 16 فندقاً قيد التشغيل و 45 في طور الإعداد.

سيؤدي هذا التطور المتسارع للمجموعة إلى عرض 24000 غرفة فندقية إضافية في الشرق الأوسط وإفريقيا وتركيا من أجل تلبية الطلب الأوروبي على وجه الخصوص.

يقول سلايفر: "لطالما كانت أوروبا مهمة في منطقة الشرق الأوسط ... المملكة المتحدة، وفرنسا، وإيطاليا  وألمانيا، لكن أيضاً، بعد الوباء، رأينا  قدوم جمهورية التشيك وسويسرا بالفعل".

اعلان

ويشير أيضاً إلى أنه عندما يصبح المسافرون من الشرق الأوسط على دراية بعلامات هيلتون التجارية، فمن المرجح أن يحجزوها عند زيارة أوروبا.

"يعتبر سوق الشرق الأوسط مغذياً مهماً لأوروبا. من المهم بالنسبة لنا أن يكون لدينا فنادق في هذه المنطقة لتعريف الناس بعلاماتنا التجارية المختلفة، لذلك عندما يسافرون إلى أوروبا، يبقون معنا مرة أخرى، "يوضح سلايفر.

الاهتمامات الاجتماعية والبيئية

سيقود سلايفر توسعة هيلتون أثناء العمل في حقبة جديدة من الضيافة تم تشكيلها من خلال إرشادات ESG (البيئية والاجتماعية والحوكمة)، وهي مجموعة من المعايير التي من المتوقع أن تضعها شركات سياسة مؤسسية لدعم الاستدامة والمجتمعات المحلية. بالنسبة لمجموعات الفنادق، الآن، يستخدم المستثمرون المهتمون اجتماعياً معايير ESG لتدقيق الاستثمارات المحتملة.

تشمل المبادرات التي تشارك فيها هيلتون، منظمة Evolvin 'Women التي تعد نساء عاطلات من خلفيات اقتصادية أقل امتيازاً لشغل وظائف في قطاع الضيافة، و SEDRA (خدمات التطوير التعليمي والبحث والتوعية)، وهي منظمة غير ربحية تساعد على وضع أصحاب الهمم في مكان العمل.

تقليل هدر الطعام

تأتي الاستدامة أيضاً على رأس جدول أعمال هيلتون. كان التصدي لهدر الطعام أحد أهم إنجازات مجموعة الفنادق حتى الآن. باستخدام نظام ذكاء اصطناعي يسمى Winnow، يقوم بتصوير أنواع الطعام المختلفة ووزنها وتسجيلها، يتمكن طهاة هيلتون من المراقبة الدقيقة وبالتالي تقليل هدر الطعام.

يقول سلايفر: "أفتخر بأن 95٪ من فنادقنا قد حققت وفورات كبيرة في هدر الطعام الذي يعتبر من أكبر المشاكل التي يواجهها العالم، وفي هذه المنطقة، قمنا بتقليل ذلك بما يعادل حوالي 600  ألف وجبة ".

اعلان