شاهد: احتفالات بالمولد النبوي الشريف في العراق وباكستان

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
احتفالات بالمولد النبوي الشريف في كراتشي-باكستان
احتفالات بالمولد النبوي الشريف في كراتشي-باكستان   -   حقوق النشر  K.M. Chaudary

احتفل سكان أربيل، في المنطقة الكردية بالعراق، بعيد المولد النبوي الشريف يوم السبت، إحياءً لذكرى مولد النبي محمد. وتداولت وسائل الإعلام صورا لوسط المدينة وهي تنبض بالحياة والترانيم الدينية وإيقاعات الطبل والدفوف  بينما يحتفل العراقيون. وذهبت المحتفلون للقلعة القديمة بالمدينة حيث علقت لافتة ضخمة كتب عليها "محمد". 

الاحتفال بعيد ميلاد النبي محمد في العالم الإسلامي هو تقليد يعود إلى القرن الثاني عشر على الأقل. تم تسجيل أول وصف تفصيلي للاحتفال بالمولد النبوي في أربيل تحت حكم الأمير مظفر غوكبوري، القائد العسكري الذي حارب الصليبيين في القرن الثاني عشر.

وفي مدينة كراتشي الباكستانية تجمع المئات وسط المدينة للاحتفال بعيد ميلاد النبي محمد. وتمّ نشر عناصر الشرطة وموظفي إنفاذ القانون بأعداد كبيرة حول طريق الموكب لمنع أي حوادث.

وتجمعت المواكب الاحتفالية في مختلف مناطق المدينة وشكلت مسيرة ضخمة. وحمل المشاركون في الاحتفالات أعلامًا ولافتات تحمل شعارات دينية وعزف المنشدون قصائد دينية في مدح النبي الأكرم.

وأكد ناصر أحمد شيرازي أحد المشاركين في المسيرة: "إنه يوم ميلاد سيدنا الحبيب محمد. هذا يوم فرح بالنسبة لنا، وهذا هو اليوم الذي يسعد فيه المسلمون".

تم تنظيم التجمعات الدينية بجميع أنحاء كراتشي وبعد ذلك تم تنظيم وليمة وتمّت دعوة المشاركين لتناول الطعام. وأقيمت أكشاك تقديم الطعام على طول طريق الموكب وأضيئت الشوارع والمباني في الليلة السابقة للاحتفال بهذه المناسبة.

يتم الاحتفال بعيد ميلاد النبي في الثاني عشر من شهر ربيع الأول وهو الشهر الثالث في التقويم الإسلامي. وهناك تقاليد مختلفة لاحتفالات المسلمين بالمولد في العديد من البلدان العربية والإسلامية.

المصادر الإضافية • أ ب