لتعزيز قدرتها على الرد على تهديدات كوريا الشمالية.. كوريا الجنوبية تبدأ تدريبات عسكرية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع رويترز
أعلام كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية ترفرف في المنطقة المنزوعة السلاح في مدينة باجو الحدودية بين الكوريتين
أعلام كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية ترفرف في المنطقة المنزوعة السلاح في مدينة باجو الحدودية بين الكوريتين   -   حقوق النشر  Im Byung-shik/Yonhap

بدأت القوات الكورية الجنوبية يوم الإثنين، تدريبات دفاعية سنوية تهدف إلى تعزيز قدرتها على الرد على تهديدات كوريا الشمالية النووية والصاروخية وسط توتر شديد بشأن الأنشطة العسكرية للجانبين.

وتعد هذه أحدث مناورات في سلسلة التدريبات العسكرية التي أجرتها كوريا الجنوبية في الأسابيع الأخيرة بما في ذلك الأنشطة المشتركة مع الولايات المتحدة واليابان. ومن المقرر أن تنتهي هذه التدريبات يوم السبت.

وجاءت هذه التدريبات مع قيام كوريا الشمالية بإجراء اختبارات لأسلحة بوتيرة غير مسبوقة هذا العام حيث أطلقت صاروخا باليستيا قصير المدى ومئات من قذائف المدفعية بالقرب من الحدود المدججة بالسلاح بين الكوريتين يوم الجمعة.

وردت بيونغيانغ بغضب على الأنشطة العسكرية الكورية الجنوبية والمشتركة ووصفتها بأنها استفزازات وهددت باتخاذ إجراءات مضادة. وتقول سول إن تدريباتها منتظمة وذات توجه دفاعي.

وقالت هيئة الأركان الكورية الجنوبية المشتركة، إن القوات الكورية الجنوبية التي انضمت إليها بعض القوات الأمريكية ستركز على الحفاظ على الاستعداد وتحسين قدرة القوات على تنفيذ عمليات مشتركة خلال تدريبات هوجوك.