واشنطن تؤكد سلامة الأمريكيين المحتجزين في إيران بعد حريق سجن إيفين

واشنطن تؤكد سلامة الأمريكيين المحتجزين في إيران بعد حريق سجن إيفين
واشنطن تؤكد سلامة الأمريكيين المحتجزين في إيران بعد حريق سجن إيفين Copyright Thomson Reuters 2022
Copyright Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

واشنطن (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الأمريكية يوم الاثنين إنه تأكدت سلامة المواطنين الأمريكيين المحتجزين في إيران بعد حريق سجن إيفين الذي يضم في الغالب سجناء سياسيين.

وقالت السلطة القضائية في إيران يوم الاثنين إن ثمانية سجناء لقوا حتفهم جراء الحريق، الذي وقع بينما تكافح تواجه الحكومة بالفعل صعوبات من أجل احتواء احتجاجات حاشدة.

وأوضحت السلطة القضائية أن حريق يوم السبت أشعله سجناء بعد شجار وإن القتلى سقطوا نتيجة الاختناق بالدخان.

ويُحتجز في سجن إيفين سجناء سياسيون وكثيرون ممن يواجهون تهما أمنية، من بينهم إيرانيون مزدوجو الجنسية.

وقال محامي سياماك نمازي، وهو رجل أعمال أمريكي إيراني مزدوج الجنسية، إن موكله عاد إلى سجن إيفين يوم الأربعاء بعد فترة وجيزة من إطلاق سراحه.

واحتُجز نمازي في عام 2015 على يد الحرس الثوري في أثناء زيارة أسرته في طهران. وحُكم عليه في عام 2016 بالسجن عشرة أعوام بتهمتي التجسس والتعاون مع الحكومة الأمريكية. وحصل على إطلاق سراح لمدة أسبوع في أكتوبر تشرين الأول.

وعماد شرقي، رجل الأعمال الإيراني الأمريكي الذي اعتُقل لأول مرة عام 2018، مسجون في إيفين أيضا، كما هو الحال مع ناشط البيئة الإيراني الأمريكي مراد طاهباز، الذي يحمل أيضا الجنسية البريطانية.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

قمة تونس والجزائر وليبيا.. تعاون جديد يواجه الهجرة غير الشرعية ويعزز التجارة عبر اتفاقيات جديدة

هل قضت إسرائيل على حماس؟ بعد 200 يوم من الحرب أبو عبيدة يردّ ويقول: "لم يحققوا غير القتل والمجازر"

إردوغان يصف نتنياهو بـ"هتلر العصر" ويتوعد بمحاسبته